صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

إكتشافات واختراعات متنوعة

اذهب الى الأسفل

15112009

مُساهمة 

إكتشافات واختراعات  متنوعة Empty إكتشافات واختراعات متنوعة




علماء يكتشفون سر روائح الجسم

13 نوفمبر, 2009
توصل علماء ألمان إلى السر وراء انبعاث الروائح الكريهة من أجسام الأشخاص الذين يتعرقون بشكل كبير.
وخلص علماء مركز بايرسدورف البحثي في هامبورغ إلى وجود جزيء بروتيني معين هو الذي ينقل جزيئات العرق المسببة للروائح الكريهة إلى السطح الخارجي للجلد.
وبعد وصول جزيئات العرق إلى السطح الخارجي للجلد تقوم البكتريا بتحليلها، ما يؤدي إلى خروج المادة المسؤولة عن رائحة العرق التقليدية، وفقا للدراسة التي نشرت على الإنترنت اليوم الأربعاء.
وقال هاينر ماكس من مركز بايرسدورف "مكنتنا هذه الدراسة من سد فجوة كبيرة في فهم مراحل تكون رائحة الجسم".
واكتشف الباحثون أثناء دراستهم لمسألة التعرق فرقا جينيا كبيرا بين الآسيويين والأوروبيين.
وكشفت الدراسة أن ما بين 30% و100% من الآسيويين (حسب المنطقة التي ينحدرون منها) لا تصدر عنهم رائحة يمكن ملاحظتها.
وعزت الدراسة ذلك إلى أن البروتين الناقل (إيه بي سي سي 11 ) غير فعال لدى هؤلاء الأشخاص لأسباب جينية.


عدل سابقا من قبل ع أ ع في الأربعاء 18 نوفمبر 2009 - 1:30 عدل 1 مرات
ع أ ع
ع أ ع
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 2164
العمر : 55
تاريخ التسجيل : 10/08/2006

https://www.facebook.com/iklisse

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مُشاطرة هذه المقالة على: diggdeliciousredditstumbleuponslashdotyahoogooglelive

إكتشافات واختراعات متنوعة :: تعاليق

ع أ ع

مُساهمة في الإثنين 16 نوفمبر 2009 - 0:02 من طرف ع أ ع

14 نوفمبر, 2009
تناول الثوم نيئاً يحمي القلب لاحتوائه على غاز نادر
إكتشافات واختراعات  متنوعة St.garlic.heart.jpg_-1_-1
فوائد صحية كثيرة للثوم
واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- قال علماء إنهم اكتشفوا سر قدرة الثوم على حماية القلب، وذلك بعد رصد وجود كميات صغيرة من غاز نادر يُطلق بعد سحق حبات الثوم، بحسب أبحاث جرت على فئران في مختبرات متخصصة بدراسة أداء عضلة القلب وعمل الأوردة.
وذكر العلماء أن الغاز الذي يدعى "هيدروجين سلفيت" هو في الأساس من الغازات السامة، لكن وجوده بكميات ضئيلة يفيد القلب، كما أشاروا إلى أن وجود هذا الغاز يتضاءل مع الوقت بعد سحق حبوب الثوم، ويختفي تماماً بعد طبخها، خالصين إلى أن الوسيلة الأفضل للاستفادة منه تكمن في تناول الثوم نيئاً.
وقال الطبيب ديباك داس، الذي عمل على البحث: "اكتشفنا أن الثوم يفرز مباشرة بعد سحقه غاز هيدروجين سلفيت، وهو نفس الغاز الموجود في البيض الفاسد."
وتابع داس: "هذا الغاز في الأصل من النوع السام، ولكننا أثبتنا أن تناوله بكميات محدودة يعزز آليات التواصل الداخلية في خلايا القلب، وبالتالي يضمن حمايتها."
ولفت داس إلى أن هيدروجين سلفيت يتبدد في الهواء بسرعة، لذلك فإن الوسيلة الأفضل للاستفادة منه تتمثل في تناول الثوم الطازج نيئاً، دون تجفيف الثوم أو طبخه.
وبحسب بيانات الدراسة التي نشرتها مجلة "كيمياء الزراعة والغذاء" فقدم جرى تقديم الثوم الطازج لمجموعة من الفئران في المختبر، بينما قُدم الثوم المجفف لمجموعة أخرى، لمتابعة تأثير كل نوع على الفئران لدى تعريضها لأزمة قلبية.
وبحسب الدراسة، فإن الثوم في الحالتين كان له تأثير إيجابي لجهة سرعة تعافي خلايا القلب من نقص الأوكسجين، ولكن النتائج كانت أفضل بكثير لدى فئران المجموعة التي تناولت الثوم الطازج.
يشار إلى أن الحضارات القديمة عرفت الكثير من فوائد الثوم، وقد استخدم في الطب التقليدي الهندي والصيني، وفي العصور الحديثة، كتب الكثير من العلماء حول دور الثوم في مكافحة الفطريات والبكتيريا، كما استخدمه أطباء لمكافحة مرض الزحار في أفريقيا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ع أ ع

مُساهمة في الإثنين 16 نوفمبر 2009 - 0:21 من طرف ع أ ع

01 نوفمبر, 2009
حل مشكلة الشخير عن طريق استخدام إبره
لندن 30 تشرين أول (بترا) - توصل علماء بريطانيون لحلٍ مشكلة الشخير التي يعاني منها ملايين البشر حول العالم وتؤدي في بعض الأحيان إلى مشاكل وحالات جفاء بين الأزواج تصل أحيانا إلى الطلاق.
وأفادت صحيفة الديلي مايل البريطانية اليوم الجمعة أن العلماء توصلوا إلى حل لمشكلة الشخير عن طريق استخدام إبرة اطلق عليها اسم سنور بلاستي تحتوي على مادة كيميائية هي صوديوم تتراديسي حيث تحقن في سقف الحلق وتمنع الأنسجة الرخوة في الجزء الخلفي من الفم من الاهتزاز ما يؤدي إلى منع الشخير.
وحسب الصحيفة فإن عملية الحقن لا تستغرق أكثر من دقيقتين.
ونقلت الصحيفة عن الدكتور هادي الجاسمي، الخبير في طب الأنف والأذن، ويترأس فريقاً طبياً في مستشفى بمدينة ليفربول، قوله يمكن استخدام هذه الإبرة ثلاث مرات في العام، ولكن بعض المرضى يقول إن مفعولها يستمر لهذه الفترة .
وأضاف "بعد مضي نحو ساعة على تلقي المريض للإبرة، يمكنه الذهاب إلى منزله وتناول الطعام بشكل روتيني".
وعالج الدكتور الجاسمي حوالي 400 مريض يعانون من الشخير حتى الآن.
وأوضح أن "عملية الحقن كانت مفيدة لحوالي 70 بالمئة من المرضى، حيث ساهمت في تحسين مستوى الحياة للكثيرين منهم".
واضاف "حتى أولئك الذين لم يتخلصوا من مشكلة الشخير بشكل نهائي يقولون إن نومهم أصبح أفضل من ذي قبل

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ع أ ع

مُساهمة في الإثنين 16 نوفمبر 2009 - 0:24 من طرف ع أ ع

11 نوفمبر, 2009
عقار يساعد على تقليص أورام الرئة
إكتشافات واختراعات  متنوعة 091111021434_lung226
العلاج الجديد قد يمنح مرضى سرطان الرئة أملا بالشفاءاكتشف العلماء عقارا قد يمنح الأمل للمرضى الذين يعانون من سرطان الرئة القاتل.
تمكن العقار من إزالة الأورام السرطانية ذات الخلايا الصغيرة في الرئة بنسبة 50 في المئة من الفئران التي جرب عليها، كما شل قدرة الخلايا على مقاومة العلاج الكيماوي.
ويأمل فريق الباحثين من Imperial College London الآن بتجربة العقار على مرضى وصل الورم عندهم مراحل لا يمكن معها استئصاله بجراحة.
وسينشر الباحثون دراستهم في مجلة "أبحاث السرطان".
يذكر أن سرطان الرئة هو أحد أنواع السرطان القاتلة، ويعتبر نمط الخلايا الصغيرة الأكثر فتكا، حيث يبقى 3 في المئة من المرضى على قيد الحياة لفترة تبلغ السنوات الخمس.
وينتشر هذا النوع من السرطان بسرعة، لذلك لا تشكل العمليات الجراحية خيارا معقولا.
ويستطيع العلاج الكيماوي مقرونا بالعلاج بالأشعة تقليص حجم الأورام، ولكنها تعود للنمو بسرعة، وتكتسب مناعة ضد العلاج.
ويمتاز العقار الجاري الحديث عنه بقدرته على الحيلولة دون أن يلتصق هورمون النمو الذي يساعد الخلايا السرطانية على الانقسام ,ويكسبها مناعة، واسمه "FGF-2" ، ويقول الباحثون إنه سيكون بالإمكان تناول هذا العلاج على شكل قرص ، عوضا عن حقنه بالجسد.
وكان قد تم تطوير هذا العقار عام 1998بهدف منع الأوعية الدموية من التشكل حول الأورام.
تجارب إضافية
وقال الباحث، البروفيسور مايك سكي، إن هناك حاجة لتطوير وسائل علاجية جديدة لمرض السرطان.
وأضاف أن من المأمول أخذ هذا العلاج للتجارب الاكلينيكية العام القادم للتأكد من نجاعته في علاج سرطان الرئة عند البشر.
وقد جرب العقار على خلايا انتزعت من أورام سرطانية بشرية، وتمكن من وقف تكاثر الخلايا وشل دفاعاتها مما سهل قتلها
بالعلاج الكيماوي.
وتبين من التجارب التي أجريت على الفئران أن العقار كان فعالا عند استعماله لوحده أو الى جانب العلاج الكيماوي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ع أ ع

مُساهمة في الإثنين 16 نوفمبر 2009 - 0:36 من طرف ع أ ع

02 نوفمبر, 2009


الوجبات السريعة.. تؤدي للاكتئاب!
إكتشافات واختراعات  متنوعة 402p
السمك.. يحمي من الاكتئاب


لندن: حذر الاطباء موءخرا من ان تناول الوجبات السريعة والحلويات بشكل مستمر قد يسبب الاكتئاب.
وقال علماء من جامعة "كوليدج لندن" ان الاشخاص الذين يتناولون الاطعمة الغنية بالدهون والحلويات ترتفع لديهم مخاطر الاصابة بالاكتئاب بما يقارب بنسبة 60 بالمئة مقارنة بهوءلاء الذين يتناولون الفواكه والخضراوات و السمك.
ونقلت صحيفة "الديلى ميل" البريطانية عن العلماء قولهم ان دراستهم تعتبر الاولى التى تبحث العلاقة بين النظام الغذائى الشامل والصحة العقلية بدلا من تأثير الطعام كل على حده.
واعرب العلماء عن اعتقادهم بأن المعدلات العالية لمضادات الاكسدة المتواجدة فى الفواكه والخضراوات تحمى من الاكتئاب كما تفعل الفولات المتمركزة فى البروكلى والسبانخ والعدس والملفوف مشيرين الى ان السمك يحتوى على معدلات عالية غير مشبعة من الاحماض الدهنية والتى تقوم بدورها بحماية الانسان من الاصابة بالاكتئاب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ع أ ع

مُساهمة في الإثنين 16 نوفمبر 2009 - 1:11 من طرف ع أ ع

أدمغة المجرمين مختلة
اكتشف العلماء أن المرضى النفسيين -الذين يرتكبون جرائم خطيرة- يعانون عيوبا في
الاتصالات في المخ بين الجزء الخاص بالمشاعر والجزء المسؤول عن التعامل مع النبضات واتخاذ القرار.
جاء ذلك في دراسة أجراها معهد الطب النفسي في مستشفى كينغس كوليدج بلندن على عينة من الأشخاص المضطربين نفسيا سبق لهم أن تورطوا بارتكاب جرائم قتل والقتل الخطأ والاغتصاب المتكرر والخنق والاحتجاز القسري.
وحسب الدراسة وجد العلماء أن الألياف الموصلة بين المنطقتين الحيويتين في المخ لدى المرضى كانت تعاني من تشوهات وعيوب واضحة خلافا لنظرائهم الأصحاء.
ويقول الدكتور مايكل كريغ من معهد الطب النفسي إن الدراسة تفتح الباب أمام احتمال تطوير علاجات للمضطربين نفسيا ممن لديهم استعدادات إجرامية مستقبلا، فضلا عن أنها قد تحمل نتائج مهمة للأطباء والباحثين ونظام القضاء الجنائي.
وأضاف أن النتائج المستخلصة تتحدث عن مجرمين خطرين يعانون اضطرابات نفسية وليست لديهم أي أمراض عقلية أخرى مثل الفصام.
بيد أن العلماء حذروا من تصنيف الدراسة على أساس قدرتها على توفير الدليل الكافي للتكهن باحتمال قيام هؤلاء المضطربين نفسيا بالجرائم قبل ارتكابها.
ويرى العلماء أن ما توصلت إليه الدراسة لا يؤسس قاعدة عملية تحدد كيفية وتوقيت أو سبب وجود تلك العيوب في المخ، لافتين إلى احتمال أن تكون هذه العيوب تشوهات خلقية تحدث منذ الولادة أو في مرحلة لاحقة من العمر لا يمكن تحديدها.
واعتمدت الدراسة البريطانية التي أجراها الدكتور كريغ وزميلاه ديكلان ميرفي وماركو كاتاني على استخدام التصوير الطبقي المحوري المغناطيسي (إم آر آي) لتصوير أدمغة عينة شملت تسعة مصابين باضطرابات نفسية وتسعة أصحاء لا يعانون من أي مشكلة
إكتشافات واختراعات  متنوعة 1_756604_1_34
الدراسة اعتمدت على التصوير الطبقي المحوري للدماغ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

ع أ ع

مُساهمة في الإثنين 16 نوفمبر 2009 - 1:16 من طرف ع أ ع

أول روبوت لتقديم وجبة الإفطار للأشخاص في الفراش


إكتشافات واختراعات  متنوعة Ffffff

يجد الكثيرون منا في بعض الأحيان صعوبات تجعله يصاب بالكسل وعدم الرغبة في إنجاز بعض الأعمال خلال الساعات الأولي من الصباح بالذات، ولعل من أهم هذه النشاطات هي القيام بتحضير وجبة الإفطار وبخاصة إذا كنا في فصل الشتاء الذي يشعر فيه الإنسان بالرغبة في مواصلة النوم وعدم مغادرة الفراش. وفي سبيل ذلك، تمكن علماء يابانيون من تطوير أول إنسان آلي "روبوت" قادر علي مساعدة الأشخاص في إعداد وتحضير وتقديم وجبة الإفطار للأشخاص بشكل مثير للغاية.وأشارت تقارير صحافية إلي أن هذا الروبوت الذي يطلق عليه اسم "Twendy-One " قد تصميمه في جامعة واسيدا بالعاصمة اليابانية طوكيو. ومن خلال تزويده بيدين وذراعين بحجم أيادي الإناث البالغات، يتمتع الـ "Twendy-One" بالقدرة الكافية لدعم الأشخاص عند الجلوس وعند الوقوف، كما يمكنه التقاط والتلاعب بالأشياء الدقيقة. فعلي سبيل المثال، يتمتع هذا الروبوت بالقدرة علي التقاط رغيف عيش دون أن يحطمه، وكذلك إخراج قطعة من العيش المحمص من داخل الكيس الخاص به وتقديم صواني الطعام إلي أي من الأشخاص في كرسي متحرك.ويعتقد مصممو هذا الروبوت أن قادر علي القيام بدور حيوي في المجتمع وخلق وجه يمكنه نقل الود البشري الذي يبدو علي ملامح الوجه الخاصة بالإنسان. من جانبه، قال شيجيكي سوغانو، أستاذ الهندسة الميكانيكية بجامعة واسيدا :" في مجتمعنا الذي يكتظ بكبار السن، تعتبر القوة والحساسية من الأشياء المهمة بالنسبة للروبوتات. و "Twendy-One " يعتبر أول روبوت يمكنه ملائمة تلك المعايير ". وأشار في الوقت ذاته إلي أنه يأمل مع باقي فريق العمل أن يتمط طرح هذا الروبوت في الأسواق قبل عام 2015.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى