صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

"احتجاجات البطالة" بين التونسيين والشرطة تخلّف قتيلاً وجرحى بخطورة متفاوتة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

"احتجاجات البطالة" بين التونسيين والشرطة تخلّف قتيلاً وجرحى بخطورة متفاوتة

مُساهمة من طرف iswal في السبت 25 ديسمبر 2010 - 21:56



المواجهات في شوارع منزل بوزيان


تونس - أ ف ب :انتهت
الصدامات العنيفة التي وقعت بين الشرطة ومتظاهرين تونسيين، في مدينة منزل
بوزيان في ولاية سيدي بوزيد، في وسط غرب البلاد، بمقتل شخص وإصابة عدد آخر
بجروح.



وتتحدث
الرواية الرسمية لوزارة الداخلية التونسية عن مقتل شخص وإصابة اثنين من
بين الذين "هاجموا" رجال الشرطة، وإصابة عدد من رجال الامن، اثنان منهم في
غيبوبة سريرية.



وفي
بيان بثته وكالة الانباء التونسية الحكومية قالت وزارة الداخلية إن
"مجموعات من الافراد احرقت عربة قطار وإشعلت النار في ثلاث سيارات للحرس
الوطني ثم هاجمت مركزاً للحرس الوطني في المدينة". وأضاف البيان ان عناصر
الحرس الامني اضطروا بعد ان سعوا الى ردع المهاجمين الى "اللجوء الى
السلاح في اطار الدفاع المشروع عن النفس".



في
المقابل، قال محمد فاضل، العضو في نقابة التعليم الثانوي التونسية إن
المتظاهر القتيل محمد عماري يبلغ من العمر 18 عاماً وإنه توفي اثر اصابته
برصاصتين في الصدر، فيما أصيب حوالي تسعة آخرين بجراح متفاوتة الخطورة.



وأوضح:
"أصيب في مرحلة أولى اثنان من المتظاهرين أحدهما يدعى وليد حمدي ويدرس
اللغة الألمانية بجامعة قابس (جنوب) عندما استعملت الشرطة الرصاص الحي
لمنع نحو 2000 متظاهر، بينهم نساء، من اقتحام مركز الحرس الوطني في المدينة". \



وأشار
فاضل الى أن المتظاهرين "لم يتراجعوا رغم إطلاق الشرطة النار وأنهم أحرقوا
أجزاء من مركز الحرس وانفجرت ثلاث سيارات شرطة كبيرة بعد وقت قليل من
إضرام النار فيها وفي قاطرة قطار لنقل البضائع كان ماراً من المنطقة ومكتب
الحزب الحاكم (التجمع الدستوري الديمقراطي) في المدينة".



واستقدمت الشرطة تعزيزات من سيدي بوزيد حاصرت مدينة منزل بوزيان ومنعت الدخول والخروج منها. كما أوقفت عدداً كبيراً من الاشخاص.



آثار
المواجهات في الشارع وشارك نحو 2000 من سكان منزل بوزيان (280 كلم جنوب
العاصمة تونس) في التظاهرة التي وصفها المسؤول نفسه بأنها كانت "عنيفة جداً".



وتبعد
منطقة منزل بوزيان نحو 60 كلم عن مدينة سيدي بوزيد (265 كلم جنوب تونس
العاصمة) التي تشهد اضطرابات اجتماعية منذ يوم الجمعة قبل الماضية، حيث
بدأت الاحتجاجات سلمية، ثم تحولت إلى مواجهات مع الشرطة إثر إقدام محمد
بوعزيزي (26 عاما) وهو خريج جامعة عاطل عن العمل على إحراق نفسه أمام مبنى
المحافظة احتجاجا على تعرضه للضرب على يد شرطية (امرأة) منعته من بيع
الخضر والفاكهة دون ترخيص من البلدية ولرفض الولاية قبوله لتقديم شكوى ضد
الشرطية.



وقالت
الحكومة إن الشاب نقل "لتلقي العلاج بمركز الإصابات والحروق البليغة"
بمحافظة بن عروس جنوب العاصمة دون أن تعطي تفاصيل عن وضعه الصحي، فيما
ترددت أنباء غير مؤكدة عن وفاته.



ثم
تأججت الاحتجاجات بعدد من مدن محافظة سيدي بوزيد بعد أن أقدم شاب آخر عاطل
عن العمل يدعى حسين ناجي (24 عاما) على الانتحار مساء الاربعاء احتجاجا
على وضعية البطالة التي يعيشها، في حادثة هي الثانية من نوعها في أقل من
أسبوع، وذلك بصعوده فوق عمود كهرباء صعقه.



كما
تحدث شهود عيان عن محاولة شاب ثالث، كان مخموراً، الانتحار أيضاً الخميس
الماضي في مدينة سيدي بوزيد إلا أن السلطات قطعت الكهرباء عن المدينة
وحالت دون ذلك.



وذكرت
نقابات وأحزاب معارضة أن معدل البطالة مرتفع في محافظة سيدي بوزيد التي
يعيش أغلب سكانها على الزراعة، خاصة في صفوف خريجي الجامعات وأنه يتجاوز
المعدل العام للبطالة في البلاد 13%.



_________________
"Un homme n'est jamais aussi grand que lorsqu'il est à genoux pour aider un enfant"
(Philosophe Pythagore)

iswal
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 1025
Localisation : CASA
Emploi : j'ai 1 travail
تاريخ التسجيل : 03/08/2006

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى