صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

خشية الله في السر والعلن

اذهب الى الأسفل

خشية الله في السر والعلن Empty خشية الله في السر والعلن

مُساهمة من طرف منصور في الخميس 9 أغسطس 2012 - 10:21

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم من «أشد الناس خشية لله، وأعظمهم خوفاً
منه»، كما قال: «إني لأعلمكم بالله وأشدكم له خشية». وقال صلى الله عليه
وسلم: «لا يلج النار رجل بكى من خشية الله حتى يعود اللبن في الضرع، ولا
يجتمع غبار في سبيل الله ودخان جهنم». وقال أبو رجاء: «رأيت ابن عباس وأسفل
من عينيه مثل الشراك البالي من البكاء. وأعظم الناس خشية هم أهل العلم
بالله وأمره ونهيه، كما قال تعالى «إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ
عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ». فكلما ازداد العلم ازدادت خشيته لله، وكلما نقص
علمه نقصت خشيته، وكل من كان بالله أعرف كان منه أخوف. ومن أعظم أحوال
الخشية خشية الله في الغيب عند استتار المؤمن من أعين الخلق وخلوته بربه،
كما قال تعالى « إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ
مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ». ومن خاف الله في الدنيا أمنه الله يوم
القيامة، ومن أمن عذابه في الدنيا أخافه الله يوم القيامة، فلا يجمع الله
على عبده أمنين وخوفين.

_________________
N'attends pas que les événements arrivent comme tu le souhaites.
Décide de vouloir ce qui arrive... et tu seras heureux.
Epictète
منصور
منصور
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 1943
العمر : 40
Localisation : loin du bled
تاريخ التسجيل : 07/05/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى