صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

سلسلة:3+ برغوت المثالي..

اذهب الى الأسفل

سلسلة:3+ برغوت المثالي.. Empty سلسلة:3+ برغوت المثالي..

مُساهمة من طرف أوباها حسين في الأحد 23 سبتمبر 2012 - 12:03

تجول برغوت فى السوق رأى نساءا ورجالا يتجادلون حول الأثمنة والأوزان ..نزاعات تجارية من أجل الربح بين الباعة والمشترين منهم الوقح ومنهم المؤدب الذى يخشى خصومات مذلة ..من بين هؤلاء رأى امرأة ترفض كل أنواع الهمز واللمز وحتى الغمز ..خجولة ربة بيت على خلق ..عجب لسلوكها وبعد أن انتهت من التبضع ..انسل برغوت إلى تحت قب جلبابها حيث انتقل معها إلى داره ..وهناك سمع تأنيبا لها من زوجها ..

الزوج : دائما تأتين بقفة غالية وناقصة وزن

المرأة : السوق متقلب ولا أدرى السبب

الزوج : إن الباعة يغشونك فى كل شيء

المرأة : أخرج إليهم واشتر لوازم المطبخ بالثمن الذى يعجبك

الزوج : المطبخ للعيالات ..والرجل متهم بالتقسير وجهل أمور المطبخ ..لذلك تركت لك مسؤوليته

المرأة : فى المرة المقبلة سأحاول الاحتراس والانتباه .

بات برغوت ليلة مؤلمة من عتاب ظالم ..بعدما تعشى من دم قطة فى بيت المرأة ..وفى الصباح رافقها إلى السوق وأمام خضار اختارت بعض البطاطيس وأثناء عملية الغش ..رفرف برغوت نحو ما بين لباس الخضار وجسده فانهال عليه بلسعات مليئة بالكراهية جعلت الخضار يتلوى ويحك وكأنه يرقص رقصة مجنونة ..أسرع ووزن بحق وتسلم ثمن البطاطيس بلا زيادة أو نقصان لينزوي فى آخر الدكان ويبحث عن قارس أدى مهمته فغبر عنه ..وهكذا انتقم برغوت للمسكينة من كل من يغشها فى الثمن أو الميزان ..عادت إلى بيتها ..فرح الزوج وأثنى على مشتريات معقولة الوزن والثمن .

المرأة : لحد الساعة لا أدرى معنى هذا التغيير

الزوج : المهم أنك سلمت من المخادعين .

تركها برغوت وهي صورة نقية يرى عليها الباعة قرسات برغوت .

أوباها حسين

ذكر عدد الرسائل : 285
العمر : 76
تاريخ التسجيل : 11/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى