صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

شكاية إلى الأسد

اذهب الى الأسفل

شكاية إلى الأسد Empty شكاية إلى الأسد

مُساهمة من طرف أوباها حسين في الخميس 26 ديسمبر 2013 - 19:03

النص
[rtl]                   شكاية إلى الأسد ؟

[/rtl]
[rtl]بيت ككل البيوت ..يؤنب الوالد ولده..

[/rtl]
[rtl]الأب:لا تعد إلى هذا العمل القبيح..

[/rtl]
[rtl]الابن:أنا مظلوم يا أبت..

[/rtl]
[rtl]الأب:ولكن صديقك شكاك لي .

[/rtl]
[rtl]الابن:أهه..آه..إنه يكذب ويكرهني أهه...أهه..

[/rtl]
[rtl]الأب:لا تبك و إلا زدت ضربك  دراسة فاشلة وسلوك سيء .لقد احترت في تربيتك

[/rtl]
[rtl]الابن:أهه..أهه..لو كانت أمي هنا لحنت علي ولما ضربتني كنت تستغل غيابها وتعتدي علي ويزادد عنفك  .. .

[/rtl]
[rtl]الابن:إنك تحقرني ..أهه..اهه..فمنذ مدة تغيرت معاملتك..

[/rtl]
[rtl]الأب:لا تشك فى حبي لك ..أنت وحيدي أسعى لتربيتك وأخدم مصلحتك ..

[/rtl]
[rtl]الابن:أنا لا أتحمل الضرب..آه يا أمي أبن أنت لتحمي ولدك اليتيم ؟؟ ..

[/rtl]
[rtl]تظهر الأم فيتغير أسلوب الأب

[/rtl]
[rtl]الأم : ما بك يا ولدي ؟

[/rtl]
[rtl]الابن : لاشيء

[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]
[rtl]الأب : تعزك؛لكنها لا تحبك خاطئا أنت تستفيد من حنانها ..

[/rtl]
[rtl]ترك والديه ..دخل غرفته ..تألم من التعذيب ..غادر المنزل في اليوم التالي , ليفرج كربته ..تاه فى الطريق .. أعماه الغضب .. وجد نفسه فى الغابة المجاورة لقريته ؛اشتكى والده لكل الحيوانات التى صادفها فى طريقه..

[/rtl]
[rtl]الأرنب:إنه والدك؛ومن حقه أن يعاقبك.

[/rtl]
[rtl]الابن:ولماذا لا تعاقب أنت ؟؟ تمرح وتقفز سعيدا بالحرية وحنان الوالدين..

[/rtl]
[rtl]الأرنب:أنت لم تعش معنا إنه يركلني كلما أخطأت بطريقة سريعة ولا يراها أحد .

[/rtl]
[rtl]الابن:وأمك ؟

[/rtl]
[rtl]الأرنب: مثل أمك قد تفوقه فى التأنيب ؛فلا تتدخل لأنها تحن أكثر منه ..

[/rtl]
[rtl]ودع الأرنب الذى لم يستطع مساعدته ..لقي الثعلب ..حكى له عذابه وتصرفات والده .

[/rtl]
[rtl]الثعلب:حكايتك عجيبة ..هم..م..م..

[/rtl]
[rtl]الابن:دبر أمري  يا ماكرا... فأنت أذكى محتال بين الحيوانات..

[/rtl]
[rtl]الثعلب:أنت غبي حين تكره أباك..اسمع ؛ إما أن تغادر والدك وتتنكر لأبوته أو زر الأسد ملك الغابة لعله يفيدك ويزودك بحل يرضيك  ..

[/rtl]
[rtl]الابن:هل كلامك جاد؟

[/rtl]
[rtl]الثعلب:نعم..لأنه حلال المشاكل ..

[/rtl]
[rtl]الابن:وأين أجده؟؟

[/rtl]
[rtl]الثعلب: وراء تلك الهضبة .

[/rtl]
[rtl]الابن:شكرا.

[/rtl]
[rtl]قطع مسافة قليلة وخلف الهضبة التقى بالأسد ..حياه ثم حكى ظلم والده..

[/rtl]
[rtl]الأسد:مسكين..يعذبك والدك ويضربك..هم..م..م...م

[/rtl]
[rtl]الابن:نعم؛ أنقذني منه ..فأنا يتيم الأم..

[/rtl]
[rtl]الأسد:كلنا يتامى بلا سند..لكن سأتدبر أمرك وأنجيك من قمع الأب ..هانغ..هانغ..

[/rtl]
[rtl]الابن:يا لك من بطل ..آه لو كنت والدي ..بدل ذلك القاسي..

[/rtl]
[rtl]الأسد:أنت أحمق...تفضل الأبكم على الناطق ..المهم سأحقق لك ما تمنيت..

[/rtl]
[rtl]رافقه إلى الدار ..

[/rtl]
[rtl]الأسد:انتظر بالباب ..ريثما أهاجم أباك وأعود إليك بخبر يفرحك..

[/rtl]
[rtl]الابن:لا تتأخر ..

[/rtl]
[rtl]بعد ساعة أو أكثر ..أدى الأسد واجبه ليخرج بالخير المفرح..

[/rtl]
[rtl]الأسد:تفضل لقد أكلت والدك ..مبروك لك الحرية التي اخترتها ..أفرغت البيت لتعيش وحدك مع والدتك وتتمتع العيش معها بدون ضرب .

[/rtl]
[rtl]الابن:شكرا..لأنك أنهيت جبروته..

[/rtl]
[rtl]مكث الابن وحده لم تحسن الأم  تدبير شؤون الدار نقص الأكل واحتاج للأدوات المدرسية وللباس الأعياد  ..أحس بضعف الأم  أمام المشاكل ..لم يجد لمن يشكى حاله أو يعالج معقدات حياته..

[/rtl]
[rtl]الابن:آه يا والدي الحبيب قسوتك أهون من عنف الحياة ،وغيابك الذى تمنيته أقبح من وحدتي مع أم ضعيفة ...ضيعتك..فكيف أتحمل ما وقع بسببي ؟..:كان علي أن أحمد الرب وأقنع بأب كمعين لأمي ومكمل لأركان البيت..سأذهب إلى الغابة ..وسأتصل بالأسد لأعيش معه ..

[/rtl]
[rtl]                  &&&&&&&&&&&&&&&&&

[/rtl]
[rtl]الأسد:ما أتى بك؟؟

[/rtl]
[rtl]الابن:ندمت على ما فعلت؛وأريد أن أعيش معك..وتحميني ..

[/rtl]
[rtl]الأسد:لي أشبالي ..وأنت تختلف عنا..فكيف أحتضنك وأنت غريب ؟

[/rtl]
[rtl]الابن:بقائي معك سيعلمني حياة الغابة ..لابد أن أنسجم لأغير حياتي ..

[/rtl]
[rtl]الأسد:عد إلى بيتك ..لتعيش حريتك كالذي فقد نصف الحنان .

[/rtl]
[rtl]الابن يبكى نادما:آه..ضاعت دنياي ؛وكان الأجدر بك أن تنصحني وتمنعني من عقوق الوالد..

[/rtl]
[rtl]رافقه مرة أخرى ليخفف آلام الابن ...

[/rtl]
[rtl]الابن : مع السلامة ..إنك وحش مجرم لا أخلاق لك حين ساندت إثمي

[/rtl]
[rtl]الأسد : لا تلمني أنت الذي قررت الانتقام من والدك ..هيا أدخل بيتك؟ حاول أن تنسى وعش مع أمك ربما ستجد فيها خيرا ..

[/rtl]
[rtl]الابن : لا قوة لها لتشغل منصبين ..فالمرأة تحتاج للمساعد في الحياة

[/rtl]
[rtl]الأسد : ادخل .سأنصرف ..وداعا

[/rtl]
[rtl]دخل الدار مطأطأ ألراس وحين رفع عينيه باحثا عن أمه .. وجد والده حيا يرزق عانقه وقبله

[/rtl]
[rtl]الابن: سامحني يا أبى عاقبني واضربني ولكن لا تتخلى عني  ..

[/rtl]
[rtl]عاد الابن إلى الغابة ..شكر الأسد ..

[/rtl]
[rtl]الأسد:لقد اتفقت معه لتتعلم دور الأب وأهميته فى الدار ..فالوالدان مهمان ويكمل كل واحد الآخر ..وفى غياب أحدهما ينوب الواحد على الآخر ولكن بصعوبة .

[/rtl]
[rtl]الابن :فهمت وشكرا لك يا أسد..

[/rtl]
[rtl]الأب:أنت أبنى ..وستبقى أبنى ..أحبك مهما كانت المعاملة..

[/rtl]
[rtl]شكرا الأسد ثم ودعاه.

[/rtl]
[rtl]
 
[/rtl]

أوباها حسين

ذكر عدد الرسائل : 285
العمر : 76
تاريخ التسجيل : 11/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى