صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

بين المسجد.. والسينما/ عبد الله الدامون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بين المسجد.. والسينما/ عبد الله الدامون

مُساهمة من طرف izarine في الأحد 28 ديسمبر 2014 - 14:22

مرة،‭ ‬اشتكى‭ ‬لي‭ ‬صديق‭ ‬من‭ ‬الإغلاق‭ ‬المتواتر‭ ‬للمساجد‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬الإصلاح،‭ ‬خصوصا‭ ‬وأن‭ ‬مدة‭ ‬الإصلاح‭ ‬تطول‭ ‬أشهرا،‭ ‬وأحيانا‭ ‬سنوات‭. ‬سألته‭ ‬عما‭ ‬إن‭ ‬كان‭ ‬لا‭ ‬يجد‭ ‬مكانا‭ ‬للصلاة،‭ ‬مع‭ ‬أن‭ ‬الأرض‭ ‬كلها‭ ‬طهور‭ ‬للمصلين،‭ ‬وأينما‭ ‬وليت‭ ‬وجهك‭ ‬فثم‭ ‬وجه‭ ‬الله؛‭ ‬لكن‭ ‬الصديق‭ ‬قال‭ ‬إن‭ ‬إغلاق‭ ‬المساجد‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬ازدحام‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬صلاة‭ ‬الجمعة،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يحرم‭ ‬الكثيرين‭ ‬من‭ ‬أداء‭ ‬الصلاة،‭ ‬كما‭ ‬يضعهم،‭ ‬أيضا،‭ ‬في‭ ‬خانة‭ ‬الذين‭ ‬يطبع‭ ‬الله‭ ‬على‭ ‬قلوبهم‭ ‬إذا‭ ‬ما‭ ‬تركوا‭ ‬صلاة‭ ‬الجمعة‭ ‬لأربع‭ ‬مرات‭.‬

قلت‭ ‬له‭ ‬إني‭ ‬أعرف‭ ‬أشخاصا‭ ‬طبع‭ ‬الله‭ ‬على‭ ‬قلوبهم‭ ‬مع‭ ‬أنهم‭ ‬لم‭ ‬يفلتوا‭ ‬في‭ ‬حياتهم‭ ‬أية‭ ‬صلاة‭ ‬جمعة،‭ ‬وهم‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان‭ ‬يقصدون‭ ‬الصفوف‭ ‬الأمامية‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬صلاة،‭ ‬لكنهم‭ ‬خارج‭ ‬المسجد‭ ‬وحوش‭ ‬كاسرة‭.. ‬يأكلون‭ ‬حق‭ ‬اليتامى‭ ‬وينهرون‭ ‬السائل‭ ‬والمحروم‭ ‬وينافسون‭ ‬الذئاب‭ ‬في‭ ‬الخنق‭ ‬والذبح‭.. ‬فأين‭ ‬هي‭ ‬صلاتهم‭ ‬وأين‭ ‬هو‭ ‬صيامهم‭ ‬وأين‭ ‬هو‭ ‬حجهم‭ ‬وأين‭ ‬هي‭ ‬أشياؤهم‭ ‬الباقية؟

قلت‭ ‬لصديقي‭ ‬إن‭ ‬أغلبية‭ ‬المساجد‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬لا‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬تـُصلح‭ ‬فقط،‭ ‬بل‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تُعاد‭ ‬هندستها‭ ‬من‭ ‬الألف‭ ‬إلى‭ ‬الياء‭ ‬ويتم‭ ‬بناء‭ ‬المراحيض‭ ‬في‭ ‬قبو‭ ‬أسفل‭ ‬المسجد‭ ‬وليس‭ ‬عند‭ ‬الأبواب‭ ‬الرئيسية‭ ‬للمساجد،‭ ‬أما‭ ‬السبب‭ ‬فنراه‭ ‬كل‭ ‬يوم‭ ‬ونتحسر‭ ‬ألما‭ ‬بسببه‭.. ‬تدخل‭ ‬مسجدا‭ ‬للقاء‭ ‬وجه‭ ‬الله‭ ‬فتكون‭ ‬أول‭ ‬ما‭ ‬تفعله‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬تقفل‭ ‬أنفك‭ ‬بأصابعك‭ ‬حتى‭ ‬لا‭ ‬تـُدوّخك‭ ‬رائحة‭ ‬المراحيض،‭ ‬والمثير‭ ‬أن‭ ‬الرائحة‭ ‬تدخل،‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان،‭ ‬إلى‭ ‬داخل‭ ‬المساجد‭ ‬فلا‭ ‬يعرف‭ ‬المصلي‭ ‬ما‭ ‬إن‭ ‬كان‭ ‬في‭ ‬بيت‭ ‬الله‭ ‬أم‭ ‬في‭ ‬مكان‭ ‬آخر‭ ‬مقزز‭.‬

هناك‭ ‬مصلون‭ ‬يدخلون‭ ‬مرحاض‭ ‬المسجد‭ ‬ويفعلون‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬وينسون‭ ‬أن‭ ‬النظافة‭ ‬أساس‭ ‬الإيمان،‭ ‬وأن‭ ‬المسلمين‭ ‬تفوقوا‭ ‬على‭ ‬غيرهم‭ ‬من‭ ‬الأمم‭ ‬ليس‭ ‬لأنهم‭ ‬كانوا‭ ‬يصلون‭ ‬كثيرا،‭ ‬بل‭ ‬لأنهم‭ ‬كانوا‭ ‬أيضا‭ ‬ينظفون‭ ‬أنفسهم‭ ‬كثيرا‭ ‬جدا،‭ ‬لأنه‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬فيه‭ ‬ملك‭ ‬فرنسا‭ ‬يخرج‭ ‬في‭ ‬موكب‭ ‬رسمي‭ ‬وأينما‭ ‬فاجأته‭ ‬حاجته‭ ‬يقضيها‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مكان‭ ‬ثم‭ ‬يرفع‭ ‬لباسه‭ ‬ويمشي،‭ ‬فإن‭ ‬المسلمين‭ ‬في‭ ‬الأندلس‭ ‬صنعوا‭ ‬أبهى‭ ‬تقنيات‭ ‬الصرف‭ ‬الصحي،‭ ‬وكانت‭ ‬مراحيضهم‭ ‬مثالا‭ ‬في‭ ‬النظافة‭ ‬واحترام‭ ‬الكائن‭ ‬البشري‭. ‬والغريب‭ ‬أنه‭ ‬عندما‭ ‬سقطت‭ ‬الأندلس‭ ‬وبدأت‭ ‬محاكم‭ ‬التفتيش‭ ‬الرهيبة،‭ ‬كان‭ ‬القساوسة‭ ‬يطاردون‭ ‬المسلمين‭ ‬ويكتشفونهم‭ ‬بسهوله‭ ‬لأنهم‭ ‬أنظف‭ ‬من‭ ‬الآخرين‭.‬

المسلمون‭ ‬صنعوا‭ ‬تقدمهم‭ ‬في‭ ‬الأيام‭ ‬الخوالي‭ ‬ليس‭ ‬لأنهم‭ ‬كانوا‭ ‬أقوياء‭ ‬في‭ ‬الحروب‭ ‬فحسب،‭ ‬بل‭ ‬أيضا‭ ‬لأنهم‭ ‬كانوا‭ ‬يغتسلون‭ ‬باستمرار‭ ‬ويعتنون‭ ‬بنظافتهم‭ ‬إلى‭ ‬درجة‭ ‬التقديس،‭ ‬بينما‭ ‬كان‭ ‬الأوربيون‭ ‬يغتسلون‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬بمناسبة‭ ‬أعياد‭ ‬الميلاد،‭ ‬وكانت‭ ‬الفكرة‭ ‬الشائعة‭ ‬عند‭ ‬الأوربيين‭ ‬وقتها‭ ‬هي‭ ‬أن‭ ‬استعمال‭ ‬الماء‭ ‬بكثرة‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬ترهّل‭ ‬الجسد‭.‬

اليوم،‭ ‬صرنا‭ ‬نموذجا‭ ‬للقذارة‭ ‬حتى‭ ‬في‭ ‬مساجدنا،‭ ‬إلى‭ ‬درجة‭ ‬أن‭ ‬أبشع‭ ‬المراحيض‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يلجها‭ ‬كائن‭ ‬بشري‭ ‬هي‭ ‬مرحاض‭ ‬مسجد‭. ‬لكن‭ ‬هناك‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬أغرب‭ ‬من‭ ‬هذا،‭ ‬وهو‭ ‬أن‭ ‬مراحيض‭ ‬المساجد‭ ‬عندنا‭ ‬تكاد‭ ‬تشبه‭ ‬ملاعب‭ ‬الكرة،‭ ‬فعندما‭ ‬يدخل‭ ‬أحد‭ ‬إلى‭ ‬بهو‭ ‬المراحيض‭ ‬يكون‭ ‬أول‭ ‬ما‭ ‬يقوم‭ ‬به‭ ‬هو‭ ‬التصفيق،‭ ‬كمحاولة‭ ‬لإخبار‭ ‬من‭ ‬يوجد‭ ‬في‭ ‬الداخل‭ ‬بأن‭ ‬عليه‭ ‬الإسراع‭ ‬لكي‭ ‬يفسح‭ ‬المجال‭ ‬للآخرين،‭ ‬وأحيانا‭ ‬تعلو‭ ‬التصفيقات‭ ‬حتى‭ ‬يعتقد‭ ‬البعض‭ ‬أن‭ ‬‮«‬ميسي‮»‬‭ ‬أو‭ ‬‮«‬رونالدو‮»‬‭ ‬سجل‭ ‬هدفا‭.‬

في‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬العالم،‭ ‬أُصاب‭ ‬بالذهول‭ ‬من‭ ‬فرط‭ ‬نظافة‭ ‬مساجدها،‭ ‬ومراحيض‭ ‬مساجدها‭.. ‬أتذكر‭ ‬مساجد‭ ‬إسطنبول‭ ‬وكيف‭ ‬أنها‭ ‬قمة‭ ‬في‭ ‬النظافة‭ ‬إلى‭ ‬درجة‭ ‬أن‭ ‬المصلين‭ ‬يضعون‭ ‬أحذيتهم‭ ‬في‭ ‬أكياس‭ ‬بلاستيكية‭ ‬مجانية‭ ‬عند‭ ‬الأبواب‭ ‬حتى‭ ‬لا‭ ‬تسقط‭ ‬ذرة‭ ‬تراب‭ ‬على‭ ‬أرضية‭ ‬المسجد،‭ ‬أما‭ ‬عندنا‭ ‬فإننا‭ ‬نضع‭ ‬جباهنا،‭ ‬أحيانا،‭ ‬على‭ ‬زرابي‭ ‬يبدو‭ ‬أنها‭ ‬قُصفت‭ ‬بأسلحة‭ ‬كيماوية،‭ ‬وعند‭ ‬نهاية‭ ‬صلاة‭ ‬الجمعة‭ ‬يتسابق‭ ‬الناس‭ ‬نحو‭ ‬أبواب‭ ‬الخروج‭ ‬كأنهم‭ ‬يخافون‭ ‬البقاء‭ ‬في‭ ‬بيت‭ ‬الله‭ ‬لوقت‭ ‬أطول،‭ ‬وكل‭ ‬‮«‬مؤمن‮»‬‭ ‬يضع‭ ‬حذاءه‭ ‬فوق‭ ‬رأس‭ ‬‮«‬مؤمن‮»‬‭ ‬آخر،‭ ‬حتى‭ ‬يبدو‭ ‬الداخل‭ ‬إلى‭ ‬المسجد‭ ‬مفقودا‭ ‬والخارج‭ ‬منه‭ ‬مولودا‭.‬



اليوم،‭ ‬وفي‭ ‬الأفلام‭ ‬السينمائية‭ ‬التي‭ ‬يصور‭ ‬فيها‭ ‬الغرب‭ ‬المسلمين،‭ ‬يظهر‭ ‬هؤلاء‭ ‬قوما‭ ‬همجيين‭ ‬ومتخلفين،‭ ‬وأبرز‭ ‬صفة‭ ‬يظهرون‭ ‬فيها‭ ‬هي‭ ‬الوساخة،‭ ‬ونادرا‭ ‬ما‭ ‬تجد‭ ‬شخصية‭ ‬مسلمة‭ ‬في‭ ‬فيلم‭ ‬غربي‭ ‬تتميز‭ ‬بحسن‭ ‬الخلق‭ ‬والنظافة،‭ ‬لذلك‭ ‬أتحسر‭ ‬على‭ ‬الإغلاق‭ ‬النهائي‭ ‬لدار‭ ‬للسينما‭ ‬أكثر‭ ‬مما‭ ‬أتحسر‭ ‬على‭ ‬إغلاق‭ ‬مؤقت‭ ‬لمسجد‭. ‬الناس‭ ‬يمكنهم‭ ‬أن‭ ‬يصلوا‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مكان‭ ‬لأن‭ ‬الله‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مكان،‭ ‬وعندنا‭ ‬مساجد‭ ‬كثيرة‭ ‬تكفي‭ ‬كل‭ ‬هذه‭ ‬الجحافل‭ ‬من‭ ‬المؤمنين‭ ‬الذين‭ ‬لا‭ ‬يدرون‭ ‬ما‭ ‬يفعلونه‭ ‬مع‭ ‬إيمانهم‭ ‬العجيب،‭ ‬لكننا‭ ‬لا‭ ‬نتوفر‭ ‬على‭ ‬سينما‭ ‬ندافع‭ ‬بها‭ ‬عن‭ ‬أنفسنا‭ ‬ونعرض‭ ‬فيها‭ ‬أفلامنا‭ ‬وليس‭ ‬أفلام‭ ‬الآخرين‭ ‬المسيئة‭ ‬إلينا‭.‬

المساء
العدد :2565
27/12/014

izarine

ذكر عدد الرسائل : 1856
العمر : 57
Localisation : khémissat
Emploi : travail
تاريخ التسجيل : 03/08/2006

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى