صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

يا ليلة العربِ الأخرى / مصطفى الشليح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

يا ليلة العربِ الأخرى / مصطفى الشليح

مُساهمة من طرف عبدالله في الأربعاء 8 أبريل 2015 - 22:14

يا ليلة العربِ الأخرى
ولا قبسُ ..
دُجُنة
يرتوي، منْ كأسِها، الجرسُ
ودجلة تنزوي ثكلى
أمعـتصمٌ
يقولُ أمْ عدمٌ ينتابه الخرسُ
أمْ تلكَ أندلسٌ ما قامَ شاعـرُها..
حتى أناختْ بشرق القول أندلسُ
أمْ أنني شرَقٌ
لا كانَ منسجمٌ لي والفراتُ
على الجنبيْن
منتكسُ ؟
لا ماءَ
سيري إلى الرُّوم
الذين أتوا بكلِّ مُرسلةٍ
منْ حيثما نبسوا
فما رأيتُ هنا، منْ يعْربٍ،
أحدًا
إلا غدا شاهدًا
والدارُ
تختلسُ
وما رأيتُ خباءً
ليسَ مُطرحًا وللعراءِ يدٌ
والريحُ
تلتبسُ
وما رأيتُ
أنا إلا العلوجَ طلى
ولا خروجَ
لسيفٍ
كادَ ينطمسُ
ولا عروجَ
إلى بغدادَ يا وُطفـًا
كوني جراحـًا
لعلَّ الروحَ تنبجسُ
أوْ لا تكوني
فما هَذي سوى خبر
يهْذي
وفي وهدةِ التاريخ
يرتكسُ
عُوجي على طلل
يُنمَى
إلى طلل
قولي: له قضيَ الأمرُ
الذي حدَسوا
ولا تقولي
لمنْ قاموا وما وقفوا
ولا أقاموا
بذي عمْر ولا جلسوا
نحن الذينَ ..
أتينا الدهرَ نبسطه
إنْ صَعَّرَ الخدَّ أوْ أسْرى به
الغلسُ ..

عبدالله

ذكر عدد الرسائل : 1673
العمر : 46
تاريخ التسجيل : 26/06/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى