صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

شعوب بعقليّة عسكريّة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شعوب بعقليّة عسكريّة

مُساهمة من طرف أوباها حسين في الإثنين 5 أكتوبر 2015 - 21:04



 
شعوب بعقليّة عسكريّة
 

أخوض موضوعا يغيب عن عشّاق الثّورة، والبداية من الثّورة المصريّة التي قادها العسكر ومن يومها بعد ملكيّة أفسدها أتباعها من المصريّين ، تولّى العسكريّ قيّادة مصر ولو كان من أيّ شيء ...أوّلها نجيب ثمّ جمال وتلاه أنور السّادات ليقفز على الغلط والتّغليط حسني مبارك الذي قامت الثّورة في عهده المشؤوم إلّا أنّها كانت عسكريّة قحّة نظرا لتمسّك الشّعب بالعسكر تحت جملة : الشعب والجيش إيد وحدة ، جيش تضامن مع شعب ألف أحكام البندقيّة وعلى أكتافها ظهر الجنديّ السّيسيّ خلفا لسيّده مبارك الذي لن يعدم بيد مخلص سيتركه للموت فقطّ ...وهكذا تقمّص السّيسيّ شخصيّتين مدنيّ وعسكريّ أمام كاميرات محسوبة عليه ليموّج المصريين المعتادين لحكم الجيش ..لذا أصبح المصريّ في حيّاته المتأرجحة بين الغنى والفقر عسكريّ المزاج ..وهذه الحكاية لم تنطبق على تونس لأنّ زين العابدين جنديّ مدلّل لا يعرف فرض الولاء الأعمى ..أمّا ثورة ليبيا وسوريا واجهت جيشا يحب الريس ويلعق ذيول لباسه .والثّورة التي حطّمت ولاء الجيش العراقيّ لصدّام هي الكويت ولولاها لنشر صدّام تهويّة كيماويّة على الشّعب العراقيّ ...لهذا وقع صدام عنيف بين شعب ليبيا وعسكر القدّافي وبين جيش الأسد والشعب السّوري الذي يستحق دعما بمضّادّات الطائرات ليهزم الملحدين أتباع بوتين ومن قبله ..وما ينطبق على الدّوّل المذكورة ينطبق على دولة الجزائر التي سلّمت ثورة الحريّة أوّلا للمدنيّ بن بلّة الذي لم يفلح في إدارة الجزائر  بالحديد العسكريّ المكوّن من المقاومين والمناضلين ضدّ فرنسا لذلك كان لقمة سهلة وسط سيّاسة معمّشة فنزعت منه ليركبها العسكريّ بومدين ثمّ تنتقل لابن جديد ، ولمّا لاحت السيّاسة المدنيّة وأتى من أجلها بوضياف رحمه الله قتله من تنكّروا لدماء الشّهداء فانقضّ بوتفليقة الذي مارس الدّهاء منذ بداية استقلال الجوائر بين فطاحل العسكر المتمرّسين على يد الجيش الفرنسيّ المحتلّ لعقود طويلة ...ومن بوتفليقة الحاكم الجمهوريّ على كرسيّ متحرّك لا يستقبل ولا يقف لسماع النّشيد لبوطنيّ في مناسبات عدّة الّف قلوب العسكر حوله واتّسم شعب الجزائر بحبّ العسكر المسيّر والمزوّر لانتخابات الرّئاسة والمناطق لقم توزّع بالخودة...كل الشّعوب المحكومة بالجمهوريّات لها طابع الخضوع وحبّ العسكر مع قليل من الخوف أو أكثر في حين نجد دوّلا أخرى عند العرب والغرب لا تلقّن السيّاسة عسكريّا لشعوبها

أوباها حسين

ذكر عدد الرسائل : 267
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 11/10/2011

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى