صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

وربِّكَ .. أيَّنا يَعشقُ ؟ مصطفى الشليح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وربِّكَ .. أيَّنا يَعشقُ ؟ مصطفى الشليح

مُساهمة من طرف عبدالله في الأربعاء 28 أكتوبر 2015 - 20:43

وربِّكَ .. أيَّنا يَعشقُ ؟
وربِّـكِ .. والدُّنيـا التـي تتأنَّـقُ = بكـلِّ هَـوى الدُّنيا .. إذا تتـألَّـقُ
بما رسـمَ المعنـى على كلماتِها = مـن الـورد فـي أبهائهـا يتفتَّـقُ
بما كلـمَ المـاءَ الشهيـد براحهـا = وقد مازجتـه الـراحُ إذ تتحقَقُ
بما علـمَ الشـوقَ العنيـدَ كتابُـه = وقالَ له: فاقرأ، فما أنتَ أشوقُ
بمـا سلَّـمَ الرؤيـا إلـى قافياتِها = وربِّكِ لا أدري ورُؤيايَ أصدقُ
دنوتُ إلى خوفي ومرآتُها هنـا = أحدِّقُ في أشيائهـا. بـيَ يُحـدَقُ
أقولُ: سألفيني هنالـكَ صـورةً = ومنْ مقلتيها صـورةٌ لـي ستخلَقُ
وقلتُ: سأخفينـي لأعرفني أنا = وقد طوَّفتْ بي سكـرةً .. تتعتَّـقُ
وقد أشرفتْ منِّي عليَّ بما دنا = كحلم أنــا فيـه .. قصيـدٌ مُعلَّـقُ
أقولُ: فمـا تأويلـه يـا حبيبتـي = ونحنُ إلى تأويلنــا حيثُ نعشـقُ ؟
وربِّكَ يا قلبي إليـكَ أنـا شـذًا = يُطوِّقنـي بالحُـبِّ .. حيـنَ تُطـوَّقُ


-------------------------------

http://tinyurl.com/nzshyqo

عبدالله

ذكر عدد الرسائل : 1639
العمر : 45
تاريخ التسجيل : 26/06/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى