صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

وَهُمْ سألوها / مصطفى الشليح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وَهُمْ سألوها / مصطفى الشليح

مُساهمة من طرف عبدالله في السبت 16 يناير 2016 - 21:52

وَهُمْ سألوها:
كيفَ يمكثُ ناثرُ
بأرضكِ شعرا ؟
كيفَ حدَّثَ شاعرُ ؟

إذا هِيَ قالتْ:
هلْ قرأتنَّ شاعري ؟
وقالتْ:
ولنْ تبدَى لكنَّ سرائرُ

تضاحكنَ
حتَّى أقسمَ الشعرُ
حانثا،
وما إِنْ قوافيه عيونٌ
فواترُ

تضاحكنَ
وكنَّ القائلاتِ إشارةً:
خذي حذرا
قالتْ: فلستُ أحاذرُ

فأنتنَّ أنأى
وهوَ منِّي، لأنَّني
أنا هُوَ،
ما أنتنَّ إلا نواظرُ

وقالتْ له:
فانسَ الكلامَ ستائرا
محجَّبةً، لولا إليَّ سوافرُ

وهنَّ
- كذبتُ القولَ -
لَمْ يرسُمنَّ لي سؤالا
ولا ذاكَ الحديثُ يُسامرُ

فقرَّ جنانًا
واستبدَّ بهدأةٍ
فما هنَّ في علمٍ بأنَّكَ شاعرُ

عبدالله

ذكر عدد الرسائل : 1640
العمر : 45
تاريخ التسجيل : 26/06/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى