صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

فتاوى واراء..

صفحة 1 من اصل 34 1, 2, 3 ... 17 ... 34  الصفحة التالية

اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 20 يناير 2009 - 20:05

* يقوم بعض أئمة المساجد بالدعاء علي أعداء المسلمين قائلين: اللهم يتم أطفالهم ورمل نساءهم فهل هذا الدعاء جائز شرعاً؟
** الدعاء شكل من أشكال العبادة وهو اظهار لموقف الخضوع أمام الله عز وجل وهو استعانة لمن بيده ملكوت كل شيء طلبا لعطاء أو دفعا لبلاء.. والمسلم حين يدعو يمارس الأسباب ويستخدم الوسائل المشروعة ولا يتكاسل أو يتباطأ.
قال تعالي: "وقال ربكم ادعوني أستجب لكم إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين" غافر .60
والدعاء علي الأعداء الكفار هو سلاح يستخدمه المسلم لتأييد جهاده وتأمين مسيرة فدائه. واستلهام الرشد في إدارة المعارك الحربية.
وهو من أفضل أنواع الذكر المأمور به في قوله تعالي: "يا أيها الذين آمنوا إذا لقيتم فئة فاثبتوا واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون" الأنفال .45
والدعاء علي الأعداء الكافرين يستخدم في حالين: في حال الجهاد وفي حال العجز عنه.
وقد ثبت في صحيح البخاري أن النبي صلي الله عليه وسلم دعا علي المشركين ودعا لهم. ومن أحاديث الدعاء عليهم ما رواه علي بن أبي طالب قال: لما كان يوم الأحزاب قال رسول الله صلي الله عليه وسلم "ملأ الله بيوتهم وقبورهم نارا. شغلونا عن الصلاة الوسطي حين غابت الشمس". وما رواه أبو هريرة قال: كان النبي صلي الله عليه وسلم يدعو في القنوت: "اللهم انج سلمة بن هشام. اللهم انج الوليد بن الوليد. اللهم انج عباس بن أبي ربيعة. اللهم انج المستضعفين من المؤمنين. اللهم اشدد وطأتك علي مضر. اللهم سنين كسني يوسف.
ومن أحاديث الدعاء للمشركين ما أخرجه البخاري عن أبي هريرة قال: "قدم طفيل بن عمرو الدوسي وأصحابه علي النبي صلي الله عليه وسلم فقالوا: يا رسول الله ان دوسا عصت وأبت فادع الله عليها. فقيل هلكت دوس. قال عليه الصلاة والسلام: اللهم اهد دوساً وائت بهم".
وللتوفيق بين الموقفين نقول: إن لكل مقام مقالا فحيث تكون الأمور هادئة فالدعاء بالهداية أولي. أما في وقت المعركة وأثناء الهجوم أو الدفاع فالدعاء عليهم هو مقتضي الحال.
والدعاء بيتم الأطفال وترمل النساء هو دعاء بالهزيمة علي الاعداء حتي يستأصل الله شأفة الطغاة المستكبرين.


عدل سابقا من قبل abdelhamid في الجمعة 25 سبتمبر 2009 - 17:45 عدل 1 مرات

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رقص المرأة بين النساء .. له ضوابط

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 20 يناير 2009 - 20:07


*هل يجوز للمرأة ان تغني. وترقص بين النساء فقط دون ان يراها أحد من الرجال؟ وهل يجوز ذلك للزوج؟
** تجيب الدكتورة سعاد صالح أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر بقولها:
الإسلام هو دين الوسطية والاعتدال فلم يحرم الله سبحانه وتعالي الغناء تماما علي النساء وإنما حرم كل ما يؤدي إلي إثارة الغرائز سواء أمام الرجال أو أمام النساء. فلابد للمرأة ان تراعي هذه الآداب أمام النساء ولا تتجاوز الحد الأمر الذي يؤدي إلي إثارة الشهوات والغرائز. فكم من امرأة تفتن بأختها. وأما بالنسبة للزوج فيجوز لها ذلك أمام زوجها تدعيماً للمودة والسكني التي هي من أسس قيام الأسرة في الإسلام والله أعلم

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty في هذا الوضع .. زوج الأم يحرم الزواج

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 20 يناير 2009 - 20:10


* زوجة أبي أرضعت طفلة ثم ماتت أم هذه الطفلة فهل يجوز لي أن أتزوج من هذه الطفلة التي أصبحت صالحة للزواج باعتبار أني لم اجتمع معها علي ثدي واحد؟
** يجيب فضيلة الدكتور صبري عبدالرءوف أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر بقوله: اتفق الفقهاء علي أن الرضاع يثبت به التحريم كما يثبت التحريم بسبب النسب أو المصاهرة واستدلوا علي ذلك بآية المحرمات من النساء في سورة النساء.
قال تعالي: "حرمت عليكم أمهاتكم وبناتكم وأخواتكم وعماتكم وخالاتكم وبنات الأخ وبنات الأخت وأمهاتكم اللاتي أرضعنكم وأخواتكم من الرضاعة وأمهات نسائكم وربائبكم اللاتي في حجوركم من نسائكم اللاتي دخلتم بهن فإن لم تكونوا دخلتم بهن فلا جناح عليكم وحلائل ابنائكم الذين من أصلابكم" "النساء: 23".
وجميع النساء المذكورات هنا محرمات علي سبيل التأبيد بحيث انه لا يحل للانسان ان يتزوج من إحداهن لأي سبب من الأسباب لأن المحرمات علي سبيل التأبيد يظل حكمهن ثابتا دائماً وأبدا وبالنسبة للفتاة التي رضعت من زوجة أبيك أيها السائل فهي محرمة عليك تحريما مؤبدا وإن لم تجتمع معها علي ثدي واحد لانها بمجرد رضاعها من زوجة أبيك صارت زوجة أبيك أما لها من الرضاع وصارت هي بنتا لأبيك من الرضاع وما دامت قد أصبحت بنتا لأبيك من الرضاع فقد صارت أختا لك من الرضاع كما تحرم عليك أختك من الأب ولهذا لا يحل لك ان تتزوج بها بأي حال من الأحوال وذلك لقول الله تعالي: "وأمهاتكم اللاتي أرضعنكم وأخواتكم من الرضاعة".

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty الإسلام احترم الإنسان دون النظر لمعتقده/ومكة والمدينة لهما حماية خاصة .. لقدسيته

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 20 يناير 2009 - 20:14


* يحرم الإسلام علي غير المسلمين دخول مكة والمدينة ويعلل ذلك بأن غير المسلمين نجس أليس هذا دليل قاطع علي احتقار المسلم لغيره من بني البشر؟
** يقول الشيخ عبدالحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوي بالازهر السابق:
ان من المبادئ التي أرساها الإسلام مبدأ احترام الإنسان كمخلوق من مخلوقات الله له سيادة في هذا الكون. وجعله الله خليفة في أرضه. وحمله الأمانة فالإنسان له كيانه الذاتي بصرف النظر عن معتقده قال الله تعالي "ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم علي كثير ممن خلقنا تفضيلا" "الاسراء: 70" وقال رسول الله "كلكم لآدم وآدم من تراب" وقوله تعالي: "يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثي وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا ان أكرمكم عند الله أتقاكم إن الله عليم خبير" إلي آخر هذه النصوص التي جاءت لتبين مكانة الإنسان في الإسلام والتي لا يسع المقام لذكرها.
كما أنه من المعلوم لكل قارئ ومطلع علي السيرة النبوية وتاريخ ظهور الإسلام أن المسلمين كانوا يعاشرون المشركين ويخالطونهم ولا سيما بعد صلح الحديبية وكانت رسلهم ووفودهم تتردد علي النبي صلي الله عليه وسلم ويدخلون مسجده وكذلك أهل الكتاب كناصري نجران واليهود. ولم يعامل صلي الله عليه وسلم أحداً منهم معاملة الأنجاس بل روي غير ذلك فلقد أكل من طعام اليهود وكان يصيب آنيتهم ويستمتع بها هو وأصحابه ولم يأمر بغسلها.. الخ.
وظل رسول الله ومن معه من المسلمين علي هذه الحال عشر سنين حتي دخل الكثير منهم في دين الله أفواجاً فدخلت خزاعة كما دخلت بنو بكر.
وقوله تعالي في سورة براءة "يا أيها الذين آمنوا إنما المشركون نجس فلا يقربوا المسجد الحرام بعد عامهم هذا وإن خفتم عيلة فسوف يغنيكم الله من فضله إن شاء إن الله عليم حكيم" "28" فليس المقصود بالنجاسة النجاسة الحسية بل النجاسة المعنوية لفساد الاعتقاد حيث يعبدون الرجس من الأوثان والأصنام. كما يدينون بالخرافات والأوهام ولا يتنزهون عن النجاسات ويأكلون الميتة والدم ويستحلون الزنا والقمار وشرب الخمر ويطوفون بالبيت عرايا. "لا يرقبون في مؤمن إلا ولا ذمة" وكان العرب إذا وصفوا إنساناً بأنه نجس قصدوا بذلك: "شرير خبيث" وان كان طاهر البدن والثياب فليس المقصود بالنجاسة ما يتبادر إلي الذهن ولهذا قال أبوالسعود في تفسيره: "إن المراد هو المنع عن الحج والعمرة. فإذا المقصود من النجاسة ليس احتقار غير المسلم. ولكن ابتعاده عن أماكن يقدسها المسلمون. كما أن لهذه الأماكن أحكامها الخاصة حتي علي المسلمين أنفسهم ألم يحرم علي زائر هذه الأماكن القتال والصيد "وهو محرم" أو قطع أشجارها..الخ.
وإن المملكة العربية لا تمنع غير المسلمين من زيارتها والإقامة فيها للعمل وغيره من أقصاها إلي أقصاها باستثناء الحرمين حماية لقدسية المكان من الفتن وليس في هذا احتقار لأحد ألا تمنع دولة الفاتيكان الزوار من الاقتراب لأماكن معينة فيها؟ وهل يستطيع أحد الاقتراب من البلاط الملكي في ايطاليا حيث النسخة الأصلية للانجيل فلماذا لم يعترض معترض ويقول إن هذه النسخة ملك للبشرية وللتراث الانساني بكامله فافسحوا لنا واسمحوا بالاقتراب؟!!

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 20 يناير 2009 - 20:21


* ما هي كيفية الدعاء دبر كل صلاة.
** بعض العلماء قالوا: انها في نهاية الصلاة بعد التسليم والبعض قالوا: انها بعد التشهد الأخير قبل التسليم والدعاء في نهاية الصلاة والجمهور علي أنه بعد السلام فبعد السلام ندعو الله - سبحانه وتعالي - ان يغفر لنا بشأن الدنيا والآخرة فنقول مثلا "ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار" وبعض الحنابلة يري انه قبل السلام وجمهور العلماء يري انه بعد السلام إذن هناك سعة فإذا أردت أن تدعو قبل السلام فهذا مذهب السادة الحنابلة وإذا أردت أن تدعو بعد السلام فهذا الذي عليه جمهور الفقهاء من الأئمة الأربعة.

* تفشت مؤخراً في مجالس الناس ظواهر كثيرة مخالفة للشرع الحكيم الكذب في المزاح وللأسف لا يحلو لهؤلاء الا الاستشهاد بالقرآن والأحاديث النبوية. فما الحكم؟
** نقول لهم: إن الإسلام الذي أباح الترويح عن القلوب لم يرض وسيلة لذلك الا في حدود الصدق المحض فإن في الحلال مندوحة عن الحرام وفي الحق غناء عن الباطل. قال رسول الله صلي الله عليه وسلم: "ويل للذي يحدث بالحديث ليضحك منه القوم فيكذب.. ويل له ويل له" ويقول صلي الله عليه وسلم: "أنا زعيم بيت في وسط الجنة لمن ترك الكذب وان كان مازحاً" وقال أيضا: "لا يؤمن العبد الايمان كله حتي يترك الكذب في المزاح والمراء وان كان صادقاً".
* ما أقوال العلماء في سبب نزول هذه الآية قال تعالي "يا أيها الذين آمنوا لا تحرموا طيبات ما أحل الله لكم ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين وكلوا مما رزقكم الله حلالا طيباً واتقوا الله الذي أنتم به مؤمنون".
** قال العلماء والمفسرون في هذه الآية: انها نزلت في عشرة من الصحابة رضوان الله عليهم ومنهم أبوذر الغفاري وسلمان الفارسي والمقداد بن الأسود.
قال ابن جرير انها عن قتادة وكذلك قول السيوطي وصاحب كتاب أسباب النزول.
* ما الحكم في رجل جامع زوجته بعد انتهاء الحيض وقبل ان تغتسل؟
** حرام عليه ذلك ولكن ليس عليه كفارة لكن لو جامع زوجته أثناء الحيض يكون عليه دينار من الذهب وفي هذه الحالة فقد انتهت الحيضة وطهرت المرأة لكنها لم تتطهر. فهناك فرق بين انها طهرت ولكنها لم تغتسل وتتطهر وبين انها لم تطهر فإذا فعل هذا فهو حرام ولكن لا كفارة عليه.
* هل الأكل والشرب وحلق الذقن والإنسان جنب حرام؟
** ليس هناك آية ولا حديث يدل علي ان الأكل أو الشرب أو حلق الذقن أو حلق أي شعر في الانسان وهو جنب حرام بل ذلك جائز.. لكن الامام الغزالي حجة الإسلام - وكان شافعي المذهب - ذكر حكاية الحلق هذه وقال: هناك حديث عن ابي هريرة عن النبي صلي الله عليه وسلم يقول: "تحت كل شعرة جنابة فاغسلوا الشعر واتقوا البشرة" فمن المستحسن للإنسان ان يغتسل أولاً ثم يحلق بعد ذلك ولكن حلق الشعر والإنسان جنب فهذه نعدها أيضاً من الثقافة الإسلامية للمسلم وليس من بين الحلال والحرام وقص الشعر بمعني تقصيره لا بأس به فيجوز للمرأة هذا وهي كبيرة وتريد ان تتخلص من طول شعرها من اجل النظافة أو من أجل ان يكون اسهل عليها في حياتها ان تفعل ذلك لان هناك عرضا صحيحاً.

* هل التجارة في بيع أجهزة الفضائيات من "ريسيفر وكامات" وشرائح وما تستقبله من قنوات مفتوحة تستقبل برامج مختلفة منها ما هو طيب ومنها ما هو رديء.. حلال أم حرام وما حكم الشرع في ذلك؟
** أجهزة استقبال الاقمار الصناعية ومستلزماتها من ريسيفر وأطباق وغيرها عبارة عن أدوات تعين المشاهد علي متابعة ما يدور حوله في مختلف البلاد القريبة والبعيدة والتعرف علي أخبارها وكذلك متابعة ما تبثه القنوات الفضائية في هذه البلاد من برامج مختلفة وكذلك مواد تليفزيونية متبانية منها ما هو رديء ومنها ما هو حسن والمشاهد هو الذي يقوم باختيار ما يراه علي هذه القنوات وهو أمين علي نفسه في أمر الاختيار بين الطيب والخبيث وقد تقرر شرعاً ان الحرمة إذا لم تتعين حلت وعليه فكل ما كان ذا استعمالين جاز بيعه والاتجار فيه وتكون مسئوليته علي المستعمل فإن استعمله في الحلال فحلال وان استعمله في الحرام فعليه الحرمة. والله أعلم

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 22 يناير 2009 - 14:55


* توفيت سيده وليس لها أبناء ولها
ثلاثة أخوة منهم سيدة توفيت عام 2000 أي قبل شقيقتها ولها أولاد ذكور
وإناث فهل يرثون في خالتهم؟

ثم توفي أخوها عام 2001 وترك ورثه ذكورا وإناثا هل يرثون في عمتهم؟!


ثم توفي الأخ الثالث بعد ذلك وله ذكور وإناث هل يرثون في عمتهم ايضا .. وما هي الأنصبهة الشرعية لكل وارث شرعي في هذه المسألة؟!


** يجيب الشيخ اسماعيل نصار وكيل وزارة الاوقاف السابق بالجيزة: المرأة التي توفيت وتركت أخوين ذكرين وأختا توفيت قبلها.


بأن التركة للأخوين مناصفة بينهما وتوزع علي أولادها كل حسب أصله
فيأخذ أولاد الأخ الأول نصيب ابيهم يوزع بينهم للذكر مثل حظ الأنثيين
وكذلك أولاد الأخ الثاني يأخذون نصيبهم من الأب يوزع بينهم ولا شيء لأولاد
الأخت المتوفاه لأمها التي ماتت قبل أختها وهي من ذوات الأرحام المؤخرين
في الميراث.

* مات قريب لي خارج
محافظتنا. ونظرا لظروف خاصة قمنا بأداء صلاة الجنازة في مكان وفاته. فصلي
الرجل بجوار المرأة او بمحاذاتها . فما رأي الدين في ذلك؟

** يجيب الدكتور عثمان عبد الرحمن المدرس بالأزهر:


اتفق فقهاء الإسلام علي أن المرأة إذا صلت بجانب الرجل او بمحاذاته
فإن صلاتها صحيحة. كما لا تبطل صلاة المحاذين لها من الرجال. سواء كان ذلك
في صلاة الجنازة أو في غيرها من الفرائض ماعدا الأحناف فقالوا: إن صلاة
المرأة بمحاذاة الرجل في الفرائض تبطل بشروط:

* أن تكون المرأة مشتهاة


* أن تحاذي المرأة الرجل بساقها وكعبها ويجمعهما مكان واحد.


* ان تحاذيه في أداء ركن او قدره


* أن تكون مقتدية به أو تكون محاذية لرجل مقتد معهما بإمام واحد.


* أن لا يكون بينهما حائل او فرجة تسع رجل


* أن لا يشير اليها بالتأخير. فإن اشار اليها ولم تتأخر لا تبطل صلاته.


* أن ينوي الرجل امامتها. أما إذا لم ينوي الرجل إمامتها فصلاته صحيحة وتبطل صلاتها لمحاذاتها له.


* هل يجب الجهر بالقراءة للمنفرد في صلاة المغرب والعشاء وركعتي الصبح؟


* يجيب الدكتورعثمان عبد الرحمن المدرس بالأزهر:


لقد ذهب فقهاء الإسلام الي أنه يسن للمنفرد الجهر بالقراءة في الصلاة
الجهرية أما الأحناف والحنابلة فقالوا: إن المنفرد مخير بين الجهر
والإسرار في الصلاة. إلا أن الجهر أفضل. ولا فرق في الصلاة بين أن تكون
قضاء أو اداء .

*هل يجب علي المنفرد في
الصلاة أن يقول : سع الله لمن حمده. ربنا ولك الحمد. أم يغني أحدهما عن
الآخر؟

** يجيب الدكتور عثمان عبد الرحمن المدرس بالأزهر:


لتقد اتفق فقهاء الإسلام علي أنه يسن للمنفرد في الصلاة التسميع
والتحميدمعا. وهذا بغير خلاف بينهم. والتسميع ان يقول : سمع الله لمن
حمده. وذلك عند الاعتدال من الركوع. ثم يقول في التحميد : اللهم ربنا ولك
الحمد.

* ما حكم الوضوء مع طلاء الاظافر بالمانيكير والاقلادور؟!


** يجيب الشيخ خلف احمد محمد امام وخطيب بأوقاف الجيزة:


وضوء الطالبة التي تضع طلاء الأظافر باطل لنقضه بهذا الطلاء لعدم وصول
الماء الي الأظافر والمعترضون والمعترضات علي هذا يقدمون حجتهم بالحناء
وأقول لهم فرق بين الحناء والمانكير وما يشابهه فالحناء صبغة وليس بطلاء
وأما الآخر فهو طلاء وليس بصبغة والفرق بين الصبغة والطلاء ان الصبغة
تنتشر في مسام الجلد ولذلك يلاحط عدم ذهاب الحناء من الأظافر الا بعد زمن
يتبدل فيه جلد اليد بآخر يحل محله الطلاء فهو قشرة رقيقة علي سطح الشيء
إذا فطلاء الأظافر ينقض الوضوء.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الجمعة 23 يناير 2009 - 20:23


* أصلي وأصوم وأتصدق وأفعل الخيرات. لكنني لا أستطيع غض بصري عن المحرمات مع أنني أحاول وفي كل مرة أفشل. وهل يتقبل الله مني الأعمال الصالحة الأخري؟
** يجيب الدكتور منيع عبدالحليم محمود عميد كلية أصول الدين السابق بجامعة الأزهر بالقاهرة بقوله: ان غض البصر عن المحرمات واجب شرعي ويتعين علي العبد أن يجاهد نفسه في تحصيله والالتزام به وان يبتعد عن الأماكن التي توجد بها المناظر المحرمة. فالله تعالي يقول: "قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكي لهم ان الله خبير بما يصنعون. وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن".. وقال صلي الله عليه وسلم "كتب علي ابن آدم نصيبه من الزنا مدرك ذلك لا محالة. فالعينان زناهما النظر والأذنان زناهما الاستماع واللسان زناه الكلام. واليد زناها البطش. والرجل زناها الخطا. والقلب يهوي ويتمني ويصدق ذلك الفرج أو يكذبه.
فالنظر هو بريد الزنا. فيجب عليك ان تتوب الي الله وتقلع عن النظر الي الحرام. ومما يعين علي ذلك مجاهدة النفس في عدم مشاهدة القنوات الاباحية مع مجالسة الصالحين وحضور مجالس الذكر ومجالس العلم وشغل الوقت بالقراءة والاستماع وأي شيء مفيد والدعاء واللجوء الي الله بأن يعينك علي نفسك وعلي غض البصر عن الحرام ولا تيأس من رحمة الله. فقد ورد في الحديث "اذا أذنب عبد ذنبا فقال أي رب أذنبت ذنبا فاغفرلي فقال: علم عبدي ان له ربا يغفر الذنب ويأخذ به قد غفرت لعبدي. ثم أذنب ذنبا آخر فقال أي رب أذنبت ذنبا آخر فاغفره لي فقال ربه علم عبدي ان له ربا يغفر الذنب ويأخذ به قد غفرت لعبدي فليفعل ما شاء. أي ما دام يذنب ثم يستغفر.
وأما ما عمله العبد من الفرائض والأعمال الصالحة مخلصا فيه لله تعالي فنرجو الله ان يتقبله منه وألا يحبط بسبب غلبة النفس علي الوقوع في المعاصي. وقد ثبت عن النبي صلي الله عليه وسلم انه قال "لأعلمن أقواما من أمتي يأتون يوم القيامة بحسنات أمثال جبال تهامة بياض فيجعلها الله هباء منثورا قال ثوبان: صفهم لنا جلهم لنا أن لا نكون منهم ونحن لا نعلم. قال: أما انهم أخوانكم ومن جلدتكم ويأخذون من الليل كما تأخذون ولكنهم أقوام اذا خلوا بمحارم الله انتهكوها" رواه بن ماجة.
* هل من علامات الموت التفاف الساق اليمني علي اليسري والعكس؟ وما معني قوله تعالي "والتفت الساق بالساق"؟!
** يجيب الدكتور حمدي طه الأستاذ بجامعة الأزهر بقوله: ذكر العلماء ان هناك عددا من علامات قرب الموت ونهاية حياة الشخص ومنها الحشرجة وضيق الصدر والغرغرة التي لا تقبل عندها التوبة لقوله صلي الله عليه وسلم "ان الله يقبل توبة العبد ما لم يغرغر" رواه أحمد.. ومن علامات موت الشخص شخوص البصر وانقطاع النفس وانفراج الشفتين وسقوط القدمين وانفصال الزندين وميل الأنف وامتداد جلده الوجه وانخساف الصدغين وغير ذلك.
وقالوا في معني قوله الله تعالي: "والتفت الساق بالساق" أي اتصلت الشدة بالشدة. شدة آخر الدنيا بشدة أول الآخرة. والمعني التفت ساقا الانسان عند الموت من شدة الكرب. وقال سعيد بن المسيب هما ساقا الانسان اذا التفتا في الكفن. وقال زيد بن أسلم: التفت ساق الكفن بساق الميت. وقال الحسن أيضا: ماتت رجلاه ويبست ساقاه فلم تحملاه. قال الحسن: القول الأول أحسنها. وروي علي بن أبي طلحة عن أبي عباس قال: آخر يوم من الدنيا وأول يوم من الآخرة فتلقي الشدة بالشدة: شدة كرب الموت بشدة هول المطلع الا من رحمه الله. وقال قتادة: أما رأيته اذا أشرف علي الموت يضرب احدي رجليه علي الآخري. ويري جمهور العلماء ان معني الآية التفاف ساقي الانسان عند الموت من شدة الكرب.
* أحب ارتداء الملابس علي الموضة. فهل يخالف ذلك الضوابط الشرعية علما بأنني ملتزمة؟!
** يجيب الشيخ عبدالحفيظ المسلمي كبير أئمة مسجد الفتح برمسيس بقوله: لا حرج في لبس المرأة لأي نوع من أنواع الملابس. مادام ذلك يتفق مع الضوابط الشرعية. ومن هذه الضوابط ألا يكون في ذلك تشبه بالكفار أو الفساق أو تشبه بالرجال. لقوله صلي الله عليه وسلم: من تشبه بقوم فهو منهم. رواه أحمد وأبو داود ولقوله صلي الله عليه وسلم "لعن الله المتشبهات من النساء بالرجال" رواه البخاري. ويجب علي المرأة ان تراعي في ثيابها ما يرضي ربها. فلا تسرف في انفاق المال علي الملابس ولا تبالغ في الزينة. وان تحرص علي ما ينفعها في معاشها ومعادها وان تكون ثيابها فضفاضة فلا تصف ولا تشف ما تحتها وعن أم سلمة قالت: استيقظ النبي صلي الله عليه وسلم ذات ليلة فقال: سبحان الله! ماذا أنزل الليلة من الفتن. وماذا فتح من الخزائن. أيقظوا صواحبات الحجر. فرب كاسية في الدنيا عارية في الآخرة. رواه البخاري.
وما ترتديه الفتيات والسيدات من ملابس ضيقة تبرز مفاتن الجسد وتثير غرائز الشباب بدعوي الموضة فهذا حرام شرعا.

* هل يؤدي السحر والحسد الي التفريق بين الزوجين.. علما بأن زوجي طلقني بدون سبب؟!
** يجيب الشيخ عبدالحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوي بالأزهر بقوله: ان من الأمور التي تفسد العلاقة بين الأزواج السحر والحسد والعين.. والسحر حقيقة ثابتة بالقرآن والسنة قال الله تعالي: يعلمون الناس السحر. وقال تعالي عن سحرة فرعون: سحروا أعين الناس واسترهبوهم وجاءوا بسحر عظيم وروي البخاري عن عائشة: ان النبي صلي الله عليه وسلم لبيد بن الأعصم اليهودي. وكذلك روي أحمد والحاكم والدارقطني ان عائشة أم المؤمنين سحرتها جارية لها.. وللسحر تأثير علي من ابتلي به. ولا يصيب الناس الا بتقدير الله تعالي وقدره مثل سائر الأمراض والبلايا قال تعالي: "وما هم بضارين به من أحد الا باذن الله".
وعلاج السحر يكون بالرقية الشرعية من القرآن والأذكار. والأفضل أن يرقي المرء نفسه. ويباح له طلب الرقية من غيره ممن عرف بالاستقامة والورع والتقوي.. وقراءة سورة الاخلاص وغيرها من سور القرآن فهي رقية شرعية جائزة فقد ثبت في حديث عائشة: "ان البني صلي الله عليه وسلم كان ينفث علي نفسه بالمعوذات سورة الاخلاص والمعوذتين فلما اشتد وجعه كنت أقرأ عليه وأمسح بيده رجاء بركتها" متفق عليه. كما انه لا تثبت معرفة فاعل السحر الا باعتراف منه أو بدليل قطعي يثبت ذلك بالاضافة الي أن معرفة فاعل السحر لا فائدة منه في علاج السحر. وفي كثير من الأحيان قد يكذب الجن ليوقع العداوة والبغضاء بين الناس.
وأما الحسد فهو مرض قلبي من أمراض القلوب. يصيب الحاسد والمحسود معا. أما الحاسد فانه يأخذه الهم والغم. بل ربما يجن ويأخذه الخبال حسدا لنعمة عند غيره. ولذا قال الحسن البصري رحمه الله: ما رأيت ظالما أشبه بمظلوم من حاسد نفس دائم وحزن لازم وعبرة لا تنفد.
وقال بعض السلف: الحسد داء منصف. يفعل في الحاسد أكثر من فعله بالمحسود. وقال الفقيه المعروف أبو الليث السمرقندي : يصل الحاسد خمس عقوبات قبل أن يصل حسده إلي المحسود. "غم لاينقطع. ومصيبة لايؤجر عليها. ومذمة لايحمد عليها وسخط الرب. ويغلق عنه باب التوفيق؟! وقال علي بن أبي طالب رضي الله عنه "الله در الحسد ما أعدله *** بدأ بصاحبه فقتله".
وأما المحسود فإنه قد يصاب بضرر بالغ جراء الحسد. وغالبا مايكون هذا الأثر مماثلا للأثر الذي تحدثه العين.
وأما العين فهي النظرة إلي الشيء علي وجه الاعجاب والاضرار به وهي حق. كما في الحديث قوله صلي الله عليه وسلم "العين حق. ولو كان شيء سابق القدر لسبقته العين" رواه مسلم. وفي مسند أحمد عن أبي امامة بن سهل بن حنيف "أن أباه حدثه أن النبي صلي الله عليه وسلم قال لعامر بن ربيعة لما حسد سهل بن حنيف "علام يقتل أحدكم أخاه. هلا إذا رأيت مايعجبك بركت".
والعين: هي النظرة إلي الشيء علي وجه الاعجاب والاضرار به. وإنما تأثيرها بواسطة النفس الخبيثة. وهي في ذلك بمنزلة "الحية" التي إنما يؤثر سمها إذا عضت واحتدت. فإنها تتكيف بكيفية الغضب والخبث. فتحدث فيها تلك الكيفية السم. فتؤثر في الشخص وربما قويت تلك الكيفية واتقدت في نوع منها. حتي تؤثر بمجرد نظرة. فتطمس البصر. وتسقط الحبل. فإذا كان هذا في الحيات. فما الظن في النفوس الشريرة الحاسدة. إذا توجهت إلي المحسود. فكم من قتيل! وكم من معافي عاد مضني البدن علي فراشه! يتحير فيه الأطباء الذين لايعرفون إلا أمراض الطبائع. فإن هذا المرض من علم الأرواح. فلا نسبة لعالم الأجسام إلي عالم الأرواح. بل هو أعظم وأوسع وعجائب أبهر. وبناء علي ذلك فقد يكون ماحدث من طلاق وانفصال بين هذه المرأة وزوجها إنما هو بسبب حسد. أو عين أو سحر. وقد يكون بسبب آخر. فإنا لانستطيع الجزم بتحديد سبب بعينه. لكن الذي نستطيع الجزم به هو أن هذه الأمور لها دور في زوال النعم والخيرات. وحلول المصائب.
* هل يدفن الشهيد حيث صعدت روحه؟ وهل يجوز نقل الميت لدفنه في بلد آخر؟
** يجيب الدكتور كمال بربري حسين مدير عام مديرية أوقاف السويس يقول: يستحب دفن الشهيد حيث صعدت روحه إلي بارئها.. قال الإمام أحمد: أما القتلي فعلي حديث جابر رضي الله عنه أن النبي صلي الله عليه وسلم قال: "ادفنوا القتلي في مصارعهم" أخرجه الأئمة أبو داود والترمذي والنسائي وابن ماجة قال الحافظ السيوطي حديث صحيح. وروي الامام ابن ماجه "أن رسول الله صلي الله عليه وسلم أمر بقتلي أحد أن يردوا إلي مصارعهم".
أما غير الشهداء فلا ينقل الميت من البلد الذي توفي فيه إلي بلد آخر إلا لغرض صحيح. قال الامام ابن قدامة المقدسي في المغني: وهذا هو مذهب الامام الأوزعي والامام ابن المنذر. قال الامام عبدالله بن مليكة توفي عبدالرحمن بن أبي بكر رضي الله عنهما بالحبشة فحمل إلي مكة فدفن فلما قدمت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها أتت قبره ثم قالت: "لو حضرتك مادفنت إلا حيث مت. ولو شهدتك مازرتك" ولأن ذلك أخف لمؤنته وأسلم من التغير. فأما إن كان النقل لغرض صحيح جاز. قال الامام أحمد: ما أعلم بنقل الرجل يموت في بلده إلي بلد آخر بأسا.
وسئل الامام الزهري عن ذلك فقال قد حمل سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه. وسعيد بن زيد -رضي الله عنه- من العقيق إلي المدينة. وقال الامام سفيان بن عيينة: مات عبدالله بن عمر- رضي الله عنهما -هنا فأوصي أن لايدفن هاهنا وأن يدفن بسرف "موضع قريب من مكة".
الخلاصة: يجوز نقل الميت من بلد لآخر لدفنه إن أمن تغير جسده.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty الفصل بين الصلوات.. للتفرقة بين الفرض والسنة

مُساهمة من طرف abdelhamid في السبت 24 يناير 2009 - 20:33



* نهي رسول الله صلي الله عليه وسلم عن اتباع صلاة الفرض بصلاة النافلة حتي يغير المسلم مكانه أو يتحدث فهل ينطبق ذلك علي اتباع صلاة النافلة بالنافلة أيضا أي هل يجب ان أغير مكاني أو اتكلم بين كل نافلتين؟
** يجيب فضيلة الدكتور عبدالله سمك أستاذ العقيدة ورئيس قسم الأديان والمذاهب بجامعة الأزهر فيقول: نهي رسول الله صلي الله عليه وسلم ان توصل صلاة بصلاة حتي يتكلم أو يخرج.
وفي سنن أبي داوود عن أبي هريرة عن النبي صلي الله عليه وسلم قال: أيعجز أحدكم إذا صلي ان يتقدم أو يتأخر أو عن يمينه أو عن شماله.
فدل الحديثان علي مشروعية الفصل بين الفريضة والنافلة فلا يصل النافلة بالفريضة بل يستحب ان يفصل بينهما وعلل بعضهم ذلك بخشية التباس النافلة بالفريضة وان يزاد في الفريضة ما ليس منها ويؤيد ذلك حديث ورد في المسند من قول عمر وأقر النبي صلي الله عليه وسلم فيه ان سبب هلاك أهل الكتاب هو عدم فصلهم بين الفرض والتطوع.
قال شيخ الإسلام رحمه الله: والسنة ان يفصل بين الفرض والنفل في الجمعة وغيرها كما ثبت عنه في الصحيح انه صلي الله عليه وسلم نهي ان توصل صلاة بصلاة حتي يفصل بينهما بقيام أو كلام فلا يفعل ما يفعله كثير من الناس يصل السلام بركعتي السنة فإن هذا ركوب لنهي النبي صلي الله عليه وسلم وفي هذا من الحكمة التمييز بين الفرض وغير الفرض كما يميز بين العبادة وغير العبادة ولهذا استحب تعجيل الفطور وتأخير السحور والأكل يوم الفطر قبل الصلاة ونهي عن استقبال رمضان بيوم أو يومين فهذا كله للفصل بين المأمور به من الصيام وغير المأمور به والفصل بين العبادة وغيرها وهكذا تتميز الجمعة التي أوجبها الله من غيرها.
ومن العلماء من ذهب إلي ان هذا الحكم عام فيشمل النافلة والنافلة فيفصل بينهما بكلام أو خروج ويؤيده العلة التي عللوا بها وهي تكثير مواضع السجود حتي تشهد له يوم القيامة.
وقال الشوكاني رحمه الله: والعلة في ذلك تكثير مواضع العبادة كما قال البخاري والبغوي لان مواضع السجود تشهد له كما في قوله تعالي "يومئذ تحدث أخبارها" أي تخبر بما عمل عليها وورد في تفسير قوله تعالي "فما بكت عليهم السماء والأرض" ان المؤمن إذا مات بكي عليه مصلاه من الأرض ومصعد عمله من السماء وهذه العلة تقتضي أيضا ان ينتقل إلي الفرض من موضع نفله وان ينتقل لكل صلاة يفتتحها من أفراد النوافل فإن لم ينتقل فينبغي ان يفصل بالكلام لحديث النهي عن ان توصل صلاة بصلاة حتي يتكلم المصلي أو يخرج.
والله أعلم

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty دروس مستفادة.. من سورة المسد

مُساهمة من طرف abdelhamid في السبت 24 يناير 2009 - 20:36


* ما هي الدروس المستفادة من سورة المسد؟ وهل هي عامة لكل من قام بفعل أبي لهب؟
** يجيب فضيلة الدكتور عبدالغفار هلال أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر فيقول: من الدروس المستفادة من هذه السورة الكريمة ما ذكره الشيخ أبوبكر الجزائري في أيسر التفاسير.
- بيان حكم الله بهلاك أبي لهب وإبطال كيده الذي كان يكيده لرسول الله صلي الله عليه وسلم.
- لا يغني المال ولا الولد عن العبد شيئا من عذاب الله إذا عمل بمساخطه وترك مراضيه.
- حرمة أذية المؤمنين مطلقا.
عدم إغناء القرابة شيئا من الشرك والكفر لان أبا لهب عم النبي صلي الله عليه وسلم وهو في النار ذات اللهب.
وقال ابن كثير في تفسيره: قال العلماء: وفي هذه السورة معجزة ظاهرة ودليل واضح علي النبوة فمنذ نزل قوله تعالي "سيصلي نارا ذات لهب وامرأته حمالة الحطب في جيدها حبل من مسد" فأخبر عنهما بالشقاء وعدم الإيمان لم يكتب لهما ان يؤمنا لا ظاهرا ولا باطنا فكان هذا من أقوي الأدلة الباهرة علي النبوة الظاهرة.
وقال الشيخ ابن عثيمين في مطلع تفسير هذه السورة: هذا القرآن فيه من الدلالات الكثيرة ما يدل دلالة واضحة علي ان رسول الله صلي الله عليه وسلم حق لا يدعو لملك ولا لجاه ولا لرئاسة قومه.
ولاشك ان كل من تشبه بأبي لهب وامرأته في أفعالهما يكون له نصيب من هذا الوعيد لهما بقدر شبهه بهما.
فالله حكم عدل قال تعالي: "ولكل درجات مما عملوا وما ربك بغافل عما يعملون".
كما قال سبحان وتعالي: "ولكل درجات مما عملوا وليوفيهم أعمالهم وهم لا يظلمون" فكل من كفر وكذب يناله الوعيد ولا تنفعه قرابة نبي ولا غيره.
ولكن لا يمكن ان يشبه أحد أبا لهب من كل وجه فقد كان عم النبي ومع ذلك كان شديد العداوة والأذية له صلي الله عليه وسلم فلا فيه دين ولا حمية للقرابة فذمه الله هذا الذم العظيم الذي هو خزي عليه إلي يوم القيامة.
فمثلا أخوه أبوطالب كان كافرا مثله إلا انه كان يحمي النبي صلي الله عليه وسلم ويدفع عنه فجازاه الله علي ذلك فقد قال العباس بن عبدالمطلب رضي الله عنه للنبي صلي الله عليه وسلم: ما أغنيت عن عمك فإنه كان يحوطك ويغضب لك؟ قال: هو في ضحضاح من نار ولولا أنا لكان في الدرك الأسفل من النار.
في حين كان أبوجهل مثلا كأبي لهب في العداوة والأذية بل أشد حتي وصفه النبي صلي الله عليه وسلم بأنه فرعون هذه الأمة ولكنه لم يكن قريبا للنبي كأبي لهب ولم تكن عداوته في قبح عداوة أبي لهب.
والله أعلم

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الأحد 25 يناير 2009 - 20:23


* ما هي كيفية صلاة قضاء الحاجة؟ وما دعاؤها؟
** يجيب الشيخ محمد عبدالرازق عمر وكيل وزارة الاوقاف بالجيزة:
صلاة قضاء الحاجة من الصلوات المندوبة التي يجوز لكل ذي حاجة مشروعة ان يحرص عليها. وكيفيتها ان يتوضأ المرء فيصلي ركعتين ثم يدعو بدعاء النبي ــ صلي الله عليه وسلم ــ الذي ورد في قوله: "من كانت له عند الله حاجة أو إلي احد من بني آدم فليتوضأ ويحسن الوضوء ثم ليصل ركعتين. ثم ليثن علي الله ويحمده بمحامده. وليصل علي النبي ــ صلي الله عليه وسلم ــ ثم ليقل: لا إله الا الله الحليم الكريم. سبحان الله رب العرش العظيم. الحمد لله رب العالمين. اسألك موجبات رحمتك. وعزائم مغفرتك. والغنيمة من كل بر. والسلامة من كل إثم. لا تدع لي ذنباً إلا غفرته. ولا هماً إلا فرجته. ولا حاجة هي لي رضاً إلا قضيتها يا أرحم الراحمين" "أخرجه الترمذي"
* ما حكم من قتل إنساناً تحت اسم "قتل الرحمة" او تيسير الموت للمريض الميئوس من شفائه؟
** يجيب الشيخ محمد عبدالرازق عمر وكيل وزارة الاوقاف بالجيزة:
لقد نهي الإسلام نهياً مطلقاً عن قتل النفس التي حرم الله إلا بالحق. فالحق في الحياة من الحقوق الشرعية للإنسان. وأن اليأس من رحمة الله معصية يقول الله تعالي: "ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق" "الانعام/ 151"
وقد اعتبر الرسول "صلي الله عليه وسلم" قتل النفس واليأس من رحمة الله والقنوط منها من الموبقات لخبر. جاء رجل إلي النبي "صلي الله عليه وسلم" فقال: يا رسول الله. ما الكبائر؟
قال: الاشراك بالله. واليأس من روح الله. والقنوط من رحمة الله. وفي رواية آخري قال: "وقتل النفس" والمعني يفيد العموم.
ومن هنا رفض الإسلام بشدة لما يسمي "قتل الرحمة" وأن الاخذ بالاسباب من الواجبات الحتمية والاكيدة التي أودعها المولي عز وجل في الكون. وان بقاء الامل في الشفاء بإذن الله تعالي من جوهر الايمان. بغض النظر عن توقع الشفاء أو عدمه.
* ما معني الصلاة علي النبي صلي الله عليه وسلم في قوله تعالي "إن الله وملائكته يصلون علي النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليماً" وهل صلاة المسلمين تصل إليه؟ وما فائدتها؟
قال البخاري قال أبوالعالقة معني الصلاة علي رسول الله صلي الله عليه وسلم ثناؤه عليه عند الملائكة وصلاة الملائكة الدعاء له وقال أبوعبس الترمذي وسفيان الثوري وغير واحد من أهل العلم: "صلاة الرب الرحمة وصلاة الملائكة الاستغفار" قال ابن كثير: المقصود من هذه الآية ان الله سبحانه وتعالي أخبر عباده بمنزلة عبده ونبيه عنده في الملأ الاعلي بأنه يثني عليه عند الملائكة المقربين وان الملائكة تصلي عليه ثم أمر الله تعالي أهل العالم السفلي بالصلاة والتسليم عليه ليجتمع الثناء عليه من أهل العالمين العلوي والسفلي جميعاً.
علي الرسول في هذا الباب الاحاديث كثيرة التي ان دلت علي شيء فإنما تدل علي ان الصلاة والسلام علي رسول الله وان غرتها النهائية إزالة الهم وغفران الذنب وهذا بعد أداء الفرائض والنوافل بالطبع روي الامام الترمذي عن ابي بن كعب قال: كان رسول الله صلي الله عليه وسلم إذا ذهب ثلث الليل قام فقال: "يا أيها الناس اذكروا الله اذكروا الله جاءت الراجفة تتبعها الرادفة جاء الموت بما فيه" قال أبي: قلت يا رسول الله إني أكثر الصلاة عليك فكم اجعل لك من صلاتي؟ قال "ما شئت" قلت الربع قال: "ما شئت" فإن زدت فهو خير لك قلت فالنصف قال "ما شئت" إن زدت فهو خير لك قلت فالثلثان قال: ما شئت فإن زدت فهو خير لك" قلت اجعل لك صلاتي كلها قال: "إذن تكفي همك ويغفر لك ذنبك".
نعم إن صلاة المسلمين تصل إلي رسول الله روي ابوداود والنسائي عن أوس رضي الله عنه ان رسول الله صلي الله عليه وسلم قال: "إن من أفضل عليك الجمعة فأكثروا علي من الصلاة فيه فان صلاتكم تعرض علي "فقالوا يا رسول الله وكيف تعرض صلاتنا وقد أرمت أي بليت قال صلي الله عليه وسلم: "إن الله حرم علي الارض ان تأكل اجساد الانبياء".
وقد علمنا من حديث الترمذي عن ابي بن كعب إن فائدة الصلاة علي النبي بعد اداء الفرائض من صلاة وصيام وزكاة وحج للمستطيع تزيل الهم وتغفر الذنب.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الإثنين 26 يناير 2009 - 13:30


* أبي رجل ثري وهو كثير الانفاق وقال انه سيوزع ماله كله علي الفقراء والمساكين فما رأي الشرع في هذا:
** يجيب الشيخ اسماعيل نور الدين من علماء الأزهر: اذا أراد الإنسان الصدقة بجميع ماله وكان ذا مكسب أو كان واثقا من نفسه بحسن التوكل والصبر علي الفقراء والتعفف عن المسألة فهو حسن وإلا فلا يجوز بل يكره التصدق بجميع المال لأن النبي صلي الله عليه وسلم سئل أي الصدقة أفضل؟ قال: "الي فقير أوجهد من مقل" رواه أحمد والطبراني.
وروي عن عمر رضي الله عنه قال: أمرنا رسول الله صلي الله عليه وسلم ان نتصدق فوافق ذلك مالا عندي: فقلت اليوم أسبق أبابكر إن سبقته يوما فجئته بنصف مالي فقال رسول الله صلي الله عليه وسلم "ما أبقيت لأهلك؟ قلت أبقيت لهم مثله. فأتاه أبوبكر بكل ما عنده فقال له ما أبقيت لأهلك؟ قال الله ورسوله فقلت لا أسابقك الي شيء بعده أبدا" رواه الترمذي وصححه.
والأفضل ان يتصدق المسلم من الفاضل عن كفايته وكفاية من يعولهم علي الدوام وان تصدق بما ينقص من مؤنة من يعولهم أثم لقولة صلي الله عليه وسلم "خير الصدقة ما كان عن ظهر غني وابدأ بمن تعول متفق عليه أي عن غني نفس وصبرها علي الفقر".
وحذر النبي صلي الله عليه وسلم من أن يتصدق بجميع ماله ويترك أولاده يضيعون فقال النبي صلي الله عليه وسلم "كفي بالمرء إثما ان يضيع من يقوت" حديث حسن رواه أبوداود النسائي عن أبي هريرة والقوت ما يقوم به بدن الإنسان من الطعام.
* درج جار لي علي أن يترك أولاده يتناولون الحلوي الفاخرة والفاكهة أمام أولاد الجيران ليكيدوهم. فما رأي الدين في ذلك؟
** يجيب الدكتور عثمان عبدالرحمن المدرس بالأزهر: أؤكد للسائل ان الإيمان لا يكمل إلا بحسن الخلق. لما روي عن الرسول الكريم صلي الله عليه وسلم انه قال: "أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا" ومن مكارم الأخلاق ان يكون الجار معينا لجاره مراعيا لمشاعر أولاده. ومن ذلك أن تنهي أولادك عن الخروج من البيت وفي أيديهم حلوي أو فاكهة أو غير ذلك مما يشتهي حتي لا يغيظوا بها أولاد جيرانهم فيحزنهم ويحزن أهليهم. ربما لعدم مقدرتهم علي الشراء. أو لكثرة أولاده أو غير ذلك من أسباب.
ومن هنا روي عن النبي صلي الله عليه وسلم انه قال: "اتدري ما حق الجار؟": إذا استعانك اعنته. وإذا استقرضك أقرضته. وإذا افتقر عدت عليه. واذا مرض عدته واذا أصابه خير هنأته. وإذا أصابته مصيبة عزيته. واذا مات اتبعت جنازته. ولا تستطل عليه بالبنيان فتحجب عنه الريح الا بإذنه. ولا تؤذه بقتار ريح قدرك إلا ان تغرف له منها. وإن اشتريت فاكهة فاهد له. فإن لم تفعل فأدخلها سرا. ولا يخرج بها ولدك ليغيط بها ولده" فالرسول الكريم صلي الله عليه وسلم يوصي بجملة مباديء ينبغي ان يحرص عليها عند التعامل مع جاره. ومنها اذا اشتري فاكهة فليهد الي جاره منها. وإذا لم يتسن له ذلك فعليه بإدخالها سرا الي أهله. وأن ينهي ولده عن الخروج بها ليغيظ بها أولاد جيرانه . لأن ذلك يحزنهم ويدخل الضغينة في قلوبهم.
* ما الفرق بين أركان الصلاة وشروطها؟
** هناك فرق واضح بين الركن والشرط. إلا أنهما يشتركان في أن الحكم يتوقف وجوده علي وجودهما. إذ ان عدم كل منهما يستلزم عدم الحكم.
ويختلفان في أن الركن ما كان جزءا من ماهية الشيء. أما الشرط فهو أمر خارج عن الحقيقة.
فالركوع ركن في الصلاة لأنه جزء منها. والطهارة شرط لصحتها لأنها أمر خارج عنها. ومع هذا فلا تتحقق الصلاة ولا تقوم لها قائمة إلا إذا توافرت الأركان والشروط مجتمعه.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 27 يناير 2009 - 12:20


* ابني يعمل بالقاهرة وأثناء شرائه بعض الحلوي المغلفة وجد أن الصلاحية قد انتهت فقام بارجاعها للبائع ثم مر من نفس المكان في القاهرة بعد ذلك فوجد ان البائع مازال يعرض تلك الحلوي فقام بالابلاغ عنه فقال له البائع لقد ظلمتني أنا كنت سأرجعها لتاجر الجملة فهل ابني ظلمه؟
** يجيب الدكتور كمال بربري حسين مدير عام مديرية أوقاف السويس لاشك ان بيع الأطعمة التي انتهت صلاحيتها لا يجوز شرعا اذا أدي أكلها لضرر محقق. ومن يقدم هذه البضاعة الفاسدة للمواطنين آثم شرعا.
والواجب علينا أولا تقديم النصح له حيث قال صلي الله عليه وسلم "إن الدين النصيحة لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم" أخرجه الأئمة أحمد ومسلم وأبوداود والنسائي عن تميم الداري رضي الله عنه. وأخرجه أحمد أيضا عن أبي هريرة رضي الله عنه وابن عباس رضي الله عنهما.
فإذا لم يسمع التاجر للنصيحة يجب ابلاغ الجهات المختصة عنه قال صلي الله عليه وسلم "من رأي منكم منكرا فليغيره بيده فان لم يستطع فبلسانه. فان لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان" أخرجه الأئمة أحمد ومسلم وأبوداود والترمذي والنسائي وابن ماجه عن أبي سعيد رضي الله عنه فالواجب أولا تقديم النصح والارشاد لعله لا يعرف. والواجب الثاني الابلاغ عنه اذا استمر في تقديم الأطعمة الفاسدة ولم يسمع للنصح والارشاد ولا تكون بذلك آثما إنما الإثم إذا لم تقم بواجبك.
*اقترض مني رجل مبلغا من المال ولم آخذ منه مستندا بأحقيتي لهذا المبلغ لما بيني وبينه من صداقة ومحبة ومات هذا الرجل قبل سداد المبلغ فطلبت المبلغ من أولاده فقالوا حقك في المبلغ سقط بموت أبينا وليس لك حق المطالبة به فما حكم الشرع في هذا؟
** يجيب الشيخ اسماعيل نور الدين من علماء الأزهر:
لقد كرر الله سبحانه وتعالي سداد الديون في آيات المواريث في أربعة مواطن من سورة النساء "من بعد وصية يوصي بها أو دين" أي ان توزيع الإرث بين المستحقين علي النحو الذي وضعه القرآن الكريم يكون عقب ايفاء الديون المتعلقة بالتركة وتنفيذ الوصايا المشروعة وقد رتب الفقهاء الحقوق المتعلقة بالتركة علي النحو التالي:
1 نفقات التكفين والتجهيز للدفن بلا تبذير ولا تقتير
2 قضاء ديون المدين الميت من جميع مال التركة
3 تنفيذ الوصايا الموصي بها قبل الموت من ثلث التركة
4 توزيع الباقي من المال بين الورثة الذين ثبت إرثهم بالقرآن والسنة والاجماع ونقول لأبناء هذا الميت ان ذمة أبيهم متعلقة بهذا الدين حتي يسدد عنه فعليهم ان يتقوا الله ويبروا اباهم بسداد ما عليه من ديون. عن عبدالله بن موهب قال سمعت عبدالله بن أبي قتادة يحدث عن أبيه ان النبي صلي الله عليه وسلم أتي برجل ليصلي عليه.. فقال النبي صلي الله عليه وسلم: صلوا علي صاحبكم فان عليه دينا" رواه الترمذي.
تشير هذه الأحاديث ان ذمة الميت متعلقة بالدين عليه حتي يقضي دينه.
* إذا طاف الحاج طواف الإفاضة ونسي أحد الأشواط ولم يعلم إلا بعد خروجه من المسجد الحرام فما الحكم؟ واذا كان العلم به بعد التحلل الأول. بناء علي ان هذا الطواف أحد الاثنين اللذين يحصل بهما التحلل الأول.
** إذا طاف الحاج طواف الإفاضة ونسي أحد الأشواط وطال الفصل فإنه يعيد الطواف. وان كان الفصل قريبا فانه يأتي بالشوط الذي نسيه.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الأربعاء 28 يناير 2009 - 18:48


* سمعت من أحد الزملاء أن قراءة سورة "المسد" في الصلاة مكروهة فهل هذا صحيح؟ ولماذا؟


**القرآن كله كلام الله تعالي والمسلمون جميعاً مأمورون بتلاوته والعمل
به والالتزام بأحكامه وليس فيه محاباة لأحد فما ورد في بعض كتب التفسير من
كراهة قراءة سورة "المسد" في الصلاة أو غيرها إسرائيليات لا أصل لها ولا
سند لها من الشرع والله تعالي قال لنبيه وأحب خلقه إليه "يا أيها النبي
اتق الله" وقال له "فاصدع بما تؤمر". فليس من المعقول ولا من المنقول
كراهته قراءة سورة "المسد" الواردة في عمه أبي لهب رأس الشرك والكفر. وفي
امرأته أم جميل التي كانت تؤذي رسول الله صلي الله عليه وسلم وتطرح الشوك
أمام بيته وفي طريقه فكان النبي صلي الله عليه وسلم يطؤه كما يطأ الحرير.
وروي لنا التاريخ أن النبي صلي الله عليه وسلم نادي في أول بعثته قبائل
مكة. وأعلمهم أنه لا يملك لهم نفعاً ودعاهم إلي الإيمان برسالته وأمرهم
بالعمل الصالح حتي نادي ابنته فاطمة وقال لها يا فاطمة اعملي فإني لا أغني
عنك من الله شيئاً وقد ورد في الحديث "أنا جد كل تقي".


* ما صلاة الليل؟ وما
أحكامها. ومتي يبدأ وقتها؟ وكم ركعة تكون؟ وهل هي فرض أو سُنَّة؟

**صلاة الليل ليست فرضاً ولا سنة وإنما هي من النوافل التي يباح لمؤمن
أداؤها حسب طاقته فليست محصورة في عدد معين ويبدأ وقتها بعد صلاة العشاء
إلي ما قبيل صلاة الفجر.

وروي عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سئل رسول الله صلي الله عليه وسلم : أي الصلاة أفضل بعد المكتوبة؟ قال الصلاة في جوف الليل".


وفي حديث عمرو بن عيسة عن الترمذي أقرب ما يكون الرب من العبد في جوف
الليل الآخر فإن استطعت ان تكون ممن يذكر الله في تلك الساعة فكن.

وفي حديثه أيضاً عند أبي داود قلت يا رسول الله أي الليل أسمع؟ قال: جوف الليل الآخر فصل ما شئت فإن الصلاة فيه مكتوبة مشهودة.


والمراد من جوفه الآخر هو الثلث الأخير منه وروي الشيخان والبخاري
ومسلم في صحيحيهما عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلي الله
عليه وسلم صلاة الليل مثني مثني فيسلم المصلي فيه علي رأس كل ركعتين" وقال
الإمام مالك لا تجوز الزيادة علي اثنتين لأن مفهوم هذا الحديث الحصر وقال
أبوحنيفة يخير في النهار بين إن يصلي ركعتين ركعتين أو أربعاً أربعاً ولا
يزيد علي ذلك.


* ما حكم الإسلام في الشباب الذين يقذفون بعض الفتيات بكلمات جارحة؟


وهل كانت ملابس زوجات النبي عليه السلام خماراً أم حجاباً؟


**هؤلاء الشباب الذين يقفون في الطرقات والشوارع ويقذفون الفتيات
بكلمات جارحة لا أخلاق لهم. ولا حياء عندهم وينبغي تعزيرهم بعقوبات رادعة
تصرفهم عن هذا العبث.

أما عن الشق الثاني من السؤال فيجب علي المرأة إذا كانت بالغة أن
تستر جميع بدنها ما عدا الوجه والكفين لما روي أن أسماء بنت أبي بكر
الصديق دخلت علي رسول الله صلي الله عليه وسلم وكانت معه أختها عائشة
وكانت في ثياب رقيقة فأعرض عنها وقال يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض
فلا ينبغي أن يري منها إلا هذا وهذا. وأشار إلي وجهه وكفيه والخمار اسم
لما تغطي به المرأة رأسها ويستر رقبتها إلي الصدر. والحجاب يكون بستر جميع
العورة من الملابس بشرط ألا تصف ولا تشف فلا تكون ضيقة ملتصقة بأعضاء
البدن حتي تبرزها ولا رقيقة لا تستر ما تحتها.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الأربعاء 28 يناير 2009 - 18:50


* تصرفت زوجة في بعض ماورثته عن أبيها بعد
وفاته. ثم زجرها زوجها وقال لها كيف تصرفي في ميراثك بالتراضي مع باقي
الورثة دون علمي هذا لا يجوز شرعاً فهل يشترط الإسلام أن تخبر الزوجة
زوجها بتصرفها في مالها الخاص بها؟

** يقول الشيخ إبراهيم لطفي عضو لجنة الفتوي بالأزهر: العلاقة
الزوجية من أعظم العلاقات التي اهتم الإسلام بها فلقد أخذ الله علي
الزوجين أغلظ المواثيق فقال: "وأخذ منكم ميثاقاً غليظاً" وينبغي ألا تتدخل
المادة بين الزوجين لأن المادة ما دخلت بين اثنين إلا وأفسدت العلاقة
بينهما ومن اللازم أن يعلم الزوج أن للمرأة ذمة مالية مستقلة فلها أن
تتصرف في مالها كيفما شاءت بكافة وجوه التصرفات الشرعية دون الرجوع إلي
زوجها أو ولدها ولكنها لو استشارت فلقد قال النبي صلي الله عليه وسلم :"لا
خاب من استشار ولا ندم من استخار" وإذا ما تصرفت المرأة في ميراثها مع
شركائها فهي حرة وليست آثمة ولقد ورد أن الرجل إذا تزوج المرأة وسأل عن
مالها فأعلم أنه لص فإننا ننصح الزوج بأن يحافظ علي استقرار بيته وعدم زجر
زوجته لتصرفها في ميراثها حتي تدوم العشرة بينهما وتظل أعلام السعادة
ترفرف علي منزلهما؟

*نمتُ عن صلاة الظهر. وأدركت الركعة الأخيرة من صلاة العصر. وبعد أن
انتهيت من صلاة العصر قمت لصلاة الظهر التي نمت عنها. فقال لي البعض: إن
الصلاة ممنوعة بعد العصر حتي ولو كانت فائتة فما مدي صحة هذا الكلام؟.

** يقول الشيخ/ عادل أبوالعباس عضو لجنة الفتوي بالأزهر:


ذهب الإمام أبوحنيفة إلي أنه هناك ثلاثة أوقات لا يصح فيها شيء من
الفرائض والواجبات التي لزمت في الذمة قبل دخولها وهي: عند طلوع الشمس حتي
تبيض. وعند استواء الشمس في وسط السماء إلي أن تميل إلي جهة المغرب. وعند
اصفرار الشمس إلي أن تغرب. وقد اعتمد الأحناف في ذلك علي ما أخرجه مسلم في
صحيحه عن عقبة بن عامر قال: "ثلاثة أوقات نهانا رسول الله صلي الله عليه
وسلم أن نصلي فيها. وأن نقبر موتانا فيها: عند طلوع الشمس حتي ترتفع. وعند
زوالها حتي تزول وحين تتضيف للغروب حتي تغرب". وهذا رأي الأحناف.

أما المالكية والشافعية والحنابلة فقد ذهبوا إلي أنه يجوز قضاء
الفرائض الفائتة في أي وقت ومنها الأوقات المنهي عنها واستدلوا بالحديث
الصحيح: "من نام عن صلاة فليصلها إذا ذكرها". ولحديث أبي قتادة: "إنما
التفريط في اليقظة علي من لم يصل الصلاة حتي يجيء وقت الأخري فمن فعل ذلك
فليصلها حين ينتبه".

وهذا هو الرأي الذي تميل إليه النفس. لأن الفائتة دين. ولا يعلم
الإنسان ماذا سيحدث بعد طرفة عين. فكان الأولي المسارعة بقضاء الفائتة في
جميع أوقات النهي. ولأن الحديث "فليصلها إذا ذكرها" ولم يحدد وقتاً
معيناً. وعليه فإن صلاة السائل للظهر الذي نام عنه بعد صلاة العصر صحيح
دون كراهة".

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 12:38


* خطب رجل امرأة ثم جاء رجل آخر وخطبها. فما حكم الشريعة في هذه الخطبة في المرتين؟


** يجيب الشيخ اسماعيل نصار وكيل وزارة الأوقاف السابق بالجيزة:


الخطبة أن يطلب الرجل من ولي امرأة زواجها. فإذا وافقت ووافق وليها
تمت الخطبة. وكانت بمثابة اتفاق مبدئي علي أنها تكون له ويكون لها. ومن
آثار هذاالاتفاق أنه يحرم علي غير الخاطب أن يخطبها علي خطبته وفي ذلك روي
الشيخان بسندهما عن ابن عمر -رضي الله عنهما- كان يقول: "نهي النبي -صلي
الله عليه وسلم- أن يبيع علي بيع بعض ولا يخطب الرجل علي خطبة أخيه حتي
يترك الخاطب قبله أو يأذن له الخاطب".

وقد أخذ بعض الأئمة في هذا النهي أن زواج الخاطب الثاني باطل. لا تحل
له المرأة ويجب فسخه. ولكن مع هذا لا تحل المخطوبة للخاطب إلا بإجراء
العقد الشرعي المستوفي لشروط الصحة الشرعية وجملةما يعتبر فيه أن يحصل
إيجاب وقبول منهما أو كليهما أو من أحدهما ووكيل الآخر. ويكون ذلك معلنا
بحضور شاهدين رجلين أو رجل وامرأتين علي الأقل» فإذا لم يجر بينهما العقد
أو جري بينهما فقط دون إعلان بالشهود ظلت المرأة أجنبية من الرجل وظل
الرجل أجنبيا من المرأة. لا يحل لأحدهما من صاحبه شيء مما يحل بين الرجل
وزوجته. فتحرم الخلوة. وكذا كل ما يكون بين الزوجين أصحاب العلاقة
الشرعية.

* هل يجوز لي عمل توكيل لمدير المركز
الإسلامي بإحدي الولايات لأجل عقد قراني علي أخت مسلمة نيابة عني؟

** عقد الزواج بالوكالة جائز شرعاً ولا مانع إطلاقاً في توكيل مدير
المركز الإسلامي أو من ينوب عنه في عقد القران علي مسلمة في أي دولة
أجنبية.

قال صلي الله عليه وسلم: "الثيّب أحق بنفسها من وليها. كما أنه يجوز
الأخذ بالمذهب الحنفي في بلاد الغرب وحيث أن المخطوبة المراد زواجها مسلمة
وثيّب فتري لجنة العلماء جواز توكيلها مدير المركز الإسلامي أو من ينوب
عنه في عقد الزواج ولها أن تباشر العقد بنفسها إذا أرادت هذا.

* ما الفرق بين القرآن الكريم والحديث القدسي؟


** يجيب الدكتور عثمان عبدالرحمن المدرس بالأزهر: إن القرآن الكريم هو
كلام الله تعالي المنزل علي رسوله الكريم "صلي الله عليه وسلم" بلسان عربي
مبين. والمكتوب في المصاحف والمنقول إلينا بالتواتر والمتعبد بتلاوته.

أما الحديث القدسي فهو ما يضيفه النبي "صلي الله عليه وسلم" إلي الله
تعالي بلفظ من عنده. وإذا رواه أحد عن الرسول "صلي الله عليه وسلم" مسنداً
إلي الله عز وجل فيقول: قال رسول الله فيما يرويه عن رب العزة سبحانه.

وهناك فروق عدة بين القرآن الكريم والحديث القدسي. من أهمها ما يلي:


* القرآن الكريم لا ينسب إلا إلي الله تعالي. فيقال: يقول الله تعالي.
أما الحديث القدسي فيروي مضافاً إلي الله وتكون النسبة حينئذ نسبة إنشاء.
وقد يروي مضافاً إلي رسول الله. وتكون النسبة حينئذ نسبة إخبار. فيقال:
قال رسول الله فيما يرويه عن رب العزة.

* القرآن الكريم نقل إلينا بالتواتر. أي رواه جمع عن جمع يستحيل تواطئهم علي الكذب. أما الأحاديث القدسية فأكثرها أخبار أحاد.


* القرآن الكريم قطعي الثبوت. أما الحديث القدسي فظني الثبوت. ولذا فقد يكون صحيحاً. وقد يكون حسناً. وقد يكون ضعيفاً.


* القرآن الكريم متعبد بتلاوته. وتتعين القراءة به في الصلاة. بخلاف الحديث القدسي لا يجزيء في الصلاة.


* يثيب الله تعالي علي قراءة القرآن بكل حرف عشر حسنات. أما الحديث فلا يصدق فيه الثواب الذي ورد ذكره في القرآن الكريم.


* القرآن الكريم من عند الله لفظاً ومعني. أما الحديث القدسي فمعناه من عند الله ولفظه من عند الرسول "صلي الله عليه وسلم".


* القرآن الكريم أوحي الله به إلي رسوله محمد "صلي الله عليه وسلم"
بلفظه وتحدي به العرب والعجم. فعجزوا عن أن يأتوا بمثله. ولا مجال لبيان
أوجه اعجازه بوجه عام. وتكفي الإشارة إلي أن ما تنعم به الإنسانية في
الحاضر ما هو إلا ثمرة من ثمرات إعجاز القرآن الكريم.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty الشهداء خمسة أنواع.. أسماهم الشهيد في سبيل الله

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 20:07


*: لماذا سمي الذي يقتل في سبيل الله شهيداً؟ وهل يُغَسَّل الشهيد ويُصلي عليه؟
** فأجاب بقوله: الشهيد هو من قُتل في سبيل الله. ويقال استشهد فلان بالبناء للمجهول. وسمي بذلك لأنه حي. فإن أرواح الشهداء شهدت وحضرت الجنة. وأرواح غيرهم إنما تشهدها يوم القيامة.
وقيل لأن الله تعالي وملائكته يشهدون له بالجنة:
وقيل لأنه شهد له بالإيمان وخاتمة الخير بظاهر حاله. وقيل لأنه شهد عند خروج روحه ما أعده الله تعالي له من الثواب والكرامة.
وقيل لأن عليه شاهداً بكونه شهيداً وهو الدم.
ورجح الفخر الرازي أن الشهيد فعيل بمعني الفاعل وهو الذي يشهد بصحة دين الله تعالي تارة بالحجة والبيان وتارة بالسيف والسنان فالشهداء هم القائمون بالقسط وهم الذين ذكرهم الله تعالي في قوله:
"شهد الله أنه لا إله إلا هو والملائكة وأولو العلم قائماً بالقسط" آل عمران:.18 ويُقال لمقتول في سبيل الله شهيداً لأنه يبذل نفسه في نصرة دين الله. وشهيد المعركة هو أسمي مراتب الشهادة. ويسمي شهيد الدنيا والآخرة. ويدفن بدمه ولا يغسل ولا يصلي عليه وما ورد أن النبي صلي الله عليه وسلم صلي علي شهداء أُحُد محمول علي أنه دعاء لهم.
ويلحق بشهيد المعركة الغريق والحريق والغريب وكل صاحب ميتة فيها شدة. فقد تفضل الله تعالي علي أمة محمد صلي الله عليه وسلم بأن جعل هذه الحالات تمحيصاً للذنوب وزيادة في الأجرة ويسمي هؤلاء شهداء الآخرة فقط وتجري عليهم في الدنيا الأحكام العامة من غسل وصلاة.
وفي صحيح مسلم أن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال: "الشهداء خمسة: المطعون والمبطون والغريق وصاحب الهدم والشهيد في سبيل الله عز وجل".

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty قمة الديمقراطية.. في الآيات القرآنية

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 20:09


*الآية رقم 159 من سورة آل عمران تستخدم عامة ضد الديمقراطية: هل توجد آيات أخري لصالح الديمقراطية؟
** يقول الشيخ عبدالحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوي بالأزهر: قال الله تعالي: "فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظاً غليظ القلب لانفضوا من حولك فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر فإذا عزمت فتوكل علي الله إن الله يحب المتوكلين" آل عمران .159
الآية الكريمة تبين أن رسول الله صلي الله عليه وسلم لما رفق بمن تولي يوم أحد ولم يعنفهم إنما فعل ذلك بتوفيق من الله تعالي له وتبين أن رسول الله رحمة الله إلي الناس أجمعين وهذه الرحمة التي جبله الله عليها جعلته يلين لهم وبلينه جمعهم الله حوله. ولم يكن النبي "صلي الله عليه وسلم فظاً ولا غليظاً بل جاء في صفته في التوراة عليه السلام ليس بفظ ولا غليظ ولا صخَّاب في الأسواق. وقوله تعالي: "فاعف عنهم واستغفر لهم وشاورهم في الأمر" قال العلماء: أمر الله تعالي نبيه صلي الله عليه وسلم بهذه الأوامر الثلاثة التي هي بتدريج بليغ وذلك أنه أمره بأن يعفو عنهم ماله في خاصة عليهم من تبعه. فلما صاروا في هذه الدرجة أمره أن يستغفر فيما لله عليهم من تبعه أيضاً. فإذا صاروا في هذه الدرجة صاروا أهلاً للاستشارة في الأمور. قال ابن عطية والشوري من قواعد الشريعة وعزائم الأحكام.
وقال بعضهم وشاورهم في الأمر يدل علي جواز الاجتهاد في الأمور والأخذ بالظنون مع إمكان الوحي. فإن الله تعالي أذن لرسوله في ذلك وبعضهم قال: المشورة تكون في مكائد الحروب. وعند لقاء العدو. وتطييباً للنفس. ورفعاً للأقدار. وتآلفاً علي الدين وإن كان الله تعالي قد أغناه عن رأيهم بوحيه.
والشوري مبنية علي اختلاف الآراء والمستشير ينظر في ذلك الخلاف وينظر أقربها قولاً إلي الكتاب والسنة إن أمكنه. فإذا أرشده الله تعالي. إلي ما شاء منه عزم عليه وانفذه متوكلاً علي الله. إذ هذه غاية الاجتهاد والمطلوب. وهذا لا يتعارض مع الديمقراطية إن الديمقراطية يحكمها دستور وجوهرها هو جوهر الإسلام. وهي في هذه الآية تقوم علي العفو والاستغفار والشوري ثم بعد ذلك إن بدا للحاكم أمراً رأي فيه الخير.. فإذا عزم علي فعل شيء يري فيه الخير عن غيره يمضيه ويتوكل علي الله ولا يتردد.. لذا فنحن نري أن الآية الكريمة ليست ضد الديمقراطية بل هي الديمقراطية لأنها تدل أهمية الالتزام بأوامر القرآن والسنة.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty الميت يدرك كالحي.. لكنه لا يجيب

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 20:11


* هل صحيح أن الميت يدري كما يدري الحي؟ وهل يتعارض ذلك مع قول الله تعالي: "وما أنت بمسمع من في القبور" وقوله تعالي: "فإنك لا تسمع الموتي"؟
** يجيب فضيلة الشيخ عثمان إبراهيم عامر من علماء الأزهر الشريف بقوله:
نعم يدري الميت كما يدري الحي إلا أنه لا يجيب والأدلة علي ذلك هي:
1 قال تعالي "الذي خلق الموت والحياة.." آية رقم 2 من سورة الملك. فالموت مخلوق وليس بعدم محض.
2 قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : القبر أول منازل الآخرة فإن نجا منه العبد فما بعده أيسر منه. وإن لم ينج منه فما بعده أشد منه. رواه ابن ماجه والحاكم عن عثمان بن عفان رضي الله عنه وحسَّنه الألباني.
3 وقال صلي الله عليه وسلم : إن الميت ليعلم من يغسله ومن يكفنه ومن يدليه في حفرته رواه الطبراني وأبوداود الطيالسي عن أبي سعيد رضي الله عنه ورواه أحمد في المسند بلفظ: إن الميت يعرف من يحمله ومن يغسله ومن يدليه في قبره.
4 روي الديلمي في مسنده عن أنس رضي الله عنه إذا مات أحدكم فقد قامت قيامته.
5 حينما وقف الرسول صلي الله عليه وسلم علي قتلي بدر من المشركين أخذ يناديهم بأسمائهم فعجب بعض الصحابة وقالوا: يا رسول الله: أتنادي قوماً قد جيّفوا؟ فقال صلي الله عليه وسلم ما أنتم بأسمع لما أقول منهم ولكنهم لا يجيبون رواه أحمد في المسند والبيهقي والنسائي عن أنس رضي الله عنه وصححه الألباني.
6 وكان عمرو بن العاص رضي الله عنه يوصي أهله في مرض موته أن يقفوا عند قبره قدر ما ينحر جزور ويفرق لحمه وعلل ذلك بأنه سيأنس بهم والحديث مروي في صحيح مسلم وغيره.
وأما قول الله تعالي: "... وما أنت بمسمع من في القبور" آية رقم 22 من سورة فاطر وقوله تعالي: "فإنك لا تسمع الموتي.." آية رقم 52 من سورة الروم.
فالمراد بالسماع هنا هو سماع الاستجابة والقبول وليس مجرد السماع والله أعلم.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty صدق السريرة.. والابتعاد عن الرياء.. والصفاء.. أساس النية الخالصة

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 20:13


* ما معني الحديث الشريف الذي يقول: "إنما الأعمال بالنيات.. وإنما لكل امريء ما نوي.. وما المقصود منه؟
** يجيب فضيلة الشيخ مدبولي ياسين مرعي وكيل وزارة الأوقاف بأسوان بقوله: عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقولك "إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امريء ما نوي فمن كانت هجرته إلي الله ورسوله فهجرته إلي الله ورسوله ومن كانت هجرته إلي دنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلي ما هاجر إليه" الحديث رواه البخاري ومسلم يتناول الحديث مبدأ هاماً من المباديء الدينية الراسخة أن الإسلام دين حقيقة وجوهر وليس دين زيف و مظاهر خادعة فيقرر:
إن كل عمل من الأعمال مرتبط في قيمته وحكمه وما يترتب عليه من ثواب وعقاب بالنية التي صاحبته والبواعث النفسية التي دفعت إليه ويدل علي ذلك أن مطلع الحديث جاء في صورة القصر يؤكد فكرة الارتباط بين جميع الأعمال وما وراءها من نوايا طيبة أو خبيثة شريرة.
إن الهجرة لله ورسوله وهي التي خلصت فيها النية كهجرة المؤمنين من مكة إلي المدينة لإعلاء كلمة الدين والجهاد في سبيله لا لغاية أخري من الغايات التي يسعي وراءها طلاب الدنيا.. ومثلها الهجرة الخالصة للحج والجهاد ونشر الدعوة وحضور المؤتمرات الإسلامية التي تعمل علي تبادل البحوث والآراء والرد علي المزاعم المسمومة ونشر الدعوة وجمع الكلمة إلي غير ذلك من كل ما يرقي بالمجتمع الإسلامي ويخدم أهدافه.
إن الهجرة لغير ذلك والمقنعة بقناع الدين كالتجارة أو البحث عن عمل أو غير ذلك من مطالب الدنيا كالخروج وراء امرأة يسعي المهاجر إلي الزواج منها قال ابن مسعود كان فينا رجل خطب امرأة يقال لها أم قيس فأبت أن تتزوجه حتي يهاجر فهاجر فتزوجها فكنا نسميه "مهاجر أم قيس" يمتد مفهوم الحديث كما تقدم إلي غير الهجرة من كل عمل يقدمه المسلم فليس يرضي الدين عن العبادة للاحتيال والخداع وعن الصدقة للرياء والتظاهر ونشر البحوث الدينية للشهرة والتبرع لحصول علي منصب إلي غير ذلك مما يخالف ظاهره ما وراءه من البواعث والحديث يعلمنا أن نكون صادقي السريرة خالصي العمل وأن تبتعد ما وسعك الجهد عن الرياء وأن تعني بحقائق الأمور لا بشكلياتها ولا شك أن هذا الصفاء في أفراد المجتمع الإسلامي يجعل منه مجتمعاً قوياً جديداً بالدين القويم الذي ينتسب إليه ويستظل بظله.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty من له حق التقدم في الإمامة؟

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 20:14


*من له حق التقدم في الإمامة؟!
** يجيب فضيلة الشيخ أشرف فتحي الجندي إمام بأوقاف الجيزة بقوله:
يقول الحنفية الأحق بالإمامة الأعلم بأحكام الصلاة صحة وفساداً بشرط أن يجتنب الفواحش الظاهرة. ثم الأحسن تلاوة وتجويداً للقراءة. ثم الأورع ثم الأقدم إسلاماً. ثم الأكبر سناً إن كانا مسلمين أصليين. ثم الأحسن خلقاً. ثم الأحسن وجهاً. ثم الأشرف نسباً. ثم الأنظف ثوباً. فإن اختلفوا ولم يرضوا بالقرعة قدم من اختاره أكثرهم. فإن اختار أكثرهم غير الأحق بها أساءوا بدون إثم. وهذا كله إذا لم يكن بين القوم سلطان أو صاحب منزل اجتمعوا فيه. أو صاحب وظيفة والأقدم السلطان. ثم صاحب البيت مطلقاً. ومثله الإمام الراتب في المسجد. وإذا وجد في البيت مالكه ومستأجره فالأحق بها المستأجر.
ويقول الشافعية: يقدم ندباً في الإمامة الوالي بمحل ولايته. ثم الإمام الراتب ثم الساكن بحق إن كان أهلاً لها. فإن لم يكن فيهم من ذكر قدم الأفقه. فالأقرأ فالأزهد. فالأورع. فالأقدم بعمره. فالأسبق في الإسلام. فالأفضل نسباً فالأحسن سيرة. فالأنظف ثوباً وبدناً وضعة. فالأحسن صوتاً. فالأحسن صورة فالمتزوج فإن تساووا في كل ما ذكر. أقرع بينهم. ويجوز للأحق بالإمامة أن يقدم غيره لها.
ويقول المالكية: إذا اجتمع جماعة كل واحد منهم صالح للإمامة. يندب تقديم السلطان أو نائبه ولو كان غيرهما أفقه وأفضل. ثم الإمام الراتب في المسجد. ورب المنزل. ويقدم المستأجر له علي المالك. فإن كان رب المنزل امرأة كانت هي صاحبة الحق. ويجب عليها أن تنيب عنها لأن إمامتها لا تصح. ثم الأعلم بأحكام الصلاة. ثم الأعلم بفن الحديث رواية وحفظاً. ثم العدل علي مجهود الحال ثم الأعلم بالقراءة. ثم الزائد في العبادة. ثم الأقدم إسلاماً. ثم الأرقي نسباً. ثم الأحسن في الخلق. ثم الأحسن لباساً وهو لابس الجديد المباح فإن تساوي أهل رتبة قدم ورعهم. وحرهم علي عبدهم. فإن استووا في كل شيء أقرع بينهم إلا إذا رضوا بتقديم أحدهم. فإذا كان تزاحمهم بقصد العلو والكبر. سقط حقهم جميعاً.
ويقول الحنابلة: الأحق بالإمامة الأفقه الأجود قراءة. ثم الفقيه الأجود قراءة. ثم الأجود قراءة فقط وإن لم يكن فقيهاً إذ كان يعلم أحكام الصلاة ثم الحافظ لما يجب للصلاة الأفقه. ثم الحافظ لما يجب لها الفقيه. ثم الحافظ لما يجب العالم فقه صلاته. ثم قاريء لا يعلم فقه صلاته فإن استووا في عدم القراءة قدم الأعلم بأحكام الصلاة. فإن استووا في القراءة والفقه قدم أكبرهم سناً. ثم الأشرف نسباً. فالأقدم هجرة بنفسه والسابق بالإسلام؟ كالسابق بالهجرة ثم الأتقي ثم الأورع. فإن استووا فيما تقدم أقرع بينهم. وأحق الناس بالإمامة في البيت صاحبه إن كان صالحاً للإمامة. وفي المسجد الإمام الراتب ولو عبدا فيهما وهذا إذا لم يحضر البيت أو المسجد ذو سلطان وإلا فهو الأحق. والله أعلم.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty المخدرات والمسكرات بكل أنواعها.. حرام

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 20:15


* هل حكم تعاطي المخدرات مثل حكم شرب الخمر أم لا؟
** يقول الشيخ زكريا نور من علماء الأزهر: إن كل ما يخامر العقل ويحجبه لقول رسول الله صلي الله عليه وسلم "كل مسكر حرام" لا تنظر إلي أنها سائل يشرب من مادة معينة وإنما تنظر إلي الأثر الذي تحدثه هذه المواد فيمن أقبل عليها من زوال عقله وإفساد إنسانيته وسلبه منحة التكريم التي كرمه الله بها بل وتفسد ما بين المتعاطي وأعضاء جسده حيث تقضي هذه المخدرات علي حيوية أعضاء هامة في جسمه كالمعدة والكبد عدا الأضرار الاقتصادية وإذا كانت الشريعة الإسلامية إما قامت تحريمها للخمر علي دفع المضار وحفظ المصالح فإنها تحرم كل مادة من شأنها أن تحدث هذه الأضرار أو أشد سواء كانت مشروباً سائلاً أو جامداً مأكولاً أو مسحوقاً أو مشموماً ومن هنا لزم ثبوت حكم تحريم الخمر لكل مادة ظهرت أو تظهر تعمل عملها يدل لذلك قول الرسول صلي الله عليه وسلم "كل مسكر حرام" فإذا كانت المخدرات كالحشيش والأفيون والكوكايين وغيرها من المواد الطبيعية المخدرة وكذلك المواد المخلقة تحدث آثار الخمر في الجسم والعقل بل أشد فإنها تكون محرمة بحرفية النصوص المحرمة للخمر وبروحها وبمعناها والتي استمدت منها القاعدة الشرعية التي تعتبر من أهم القواعد التشريعية في الإسلام وهي دفع المضار وسدذرائع الفساد.
ومع هذا فقد أخرج الإمام أحمد وأبوداود في سنته عن أم سلمة رضي الله عنها قالت: "نهي رسول الله صلي الله عليه وسلم "عن كل مسكر ومقتر" واعتقد كما قال العلماء كما يورث الفتور والخمور في أعضاء الجسم وقد نقل العلماء إجماع فقهاء المذهب علي حرمة تعاطي الحشيش وأمثاله من المخدرات الطبيعية والمختلفة لأنها جميعاً تؤدي بالعقل وتفسده وتضر بالجسم والمال وتحط من قدر متعاطيها في المجتمع.
قال ابن تيمية رحمه الله في بيان حكم الخمر والمخدرات والأحاديث في هذا الباب كثيرة ومستفيضة جمع رسول الله صلي الله عليه وسلم بما أوتيه من جوامع الكلم كل ما غطي العقل وأسكر ولم يفرق بين نوع ونوع ولا تأثير لكونه مأكولاً أو مشروباً علي أن الخمر قد يصطيع بها "أي يؤتدم" وخلاصة القول إن المخدرات بكافة أنواعها وأسمائها طبيعية أو مخلقة مسكرة وأن كل مسكر من أي مادة حرام وهذا الحكم مستفاد نصاً من القرآن الكريم ومن سنة رسول الله صلي الله عليه وسلم حسبما تقدم.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty ساعة الإجابة.. يوم الجمعة

مُساهمة من طرف abdelhamid في الخميس 29 يناير 2009 - 20:16


* إن في الجمعة ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله شيئاً إلا أعطاه إياه ففي أي وقت من يوم الجمعة تكون هذه الساعة؟
** يجيب فضيلة الشيخ جمال توفيق إمام مسجد الرحمة بقرية دنديط مركز ميت غمر دقهلية بقوله:
يقول معمر عن محمد بن زياد عن أبي هريرة قال: سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم وهو علي المنبر يقول: "إن في الجمعة ساعة وأشار بكفه كأنه يقللها لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله شيئاً إلا أعطاه إياه"... واختلف الناس في هذه الساعة هل هي باقية أو رفعت؟ فالذين قالوا هي باقية ولم ترفع اختلفوا علي عدة أقوال منها: قال ابن المنذر عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال: هي من طلوع الشمس وبعد الصلاة الوسطي "صلاة العصر إلي الغروب" وإنها عند الزوال ذكره ابن المنذر عن الحسن البصري وابن العاليه وأنها إذا أذَّن المؤذن لصلاة الجمعة وأنها إذا جلس الإمام علي المنبر يخطب حتي يفرغ. وقال أبو بردة: هي الساعة التي اختار الله وقتها للصلاة وأنها ما بين أن ترتفع الشمس شبراً إلي ذراع وأنها ما بين العصر إلي غروب الشمس قاله أبوهريرة وعطاء وعبدالله بن سلام وأنها آخر ساعة بعد العصر وهو قول أحمد وجمهور الصحابة والتابعين لهم من حيث خروج الإمام إلي فراغ الصلاة وحكاة النووي وغيره وأنها الساعة الثالثة من النهار حكاه صاحب المغني.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الجمعة 30 يناير 2009 - 23:34

[size=24
* أدخر مالا لزواج ابنتي.. فهل عليه زكاة؟!


** يجيب الشيخ إبراهيم محفوظ: ان المال المدخر اذا بلغ نصابا وحال
عليه الحول يجب اخراج الزكاة عن وهي ربع العشر واذا حال الحول خمس مرات
مثلا علي هذا المال المدخر يجب اخراج الذكاة عن هذه الأعوام كلها وقد اتفق
العلماء علي أن المال الذي تجب فيه الزكاة يجب ان يساوي ثمن 85 جراما ذهب
عيار 21 ومرت عليه سنة هجرية عن كل ألف 25 جنيها سنويا


* هل يجوز إمامة المرأة للرجال في الصلاة؟


جمهور العلماء يرون عدم جواز امامة المرأة للرجال لا في الفريضة ولا
في النافلة وحكموا علي حديث أم ورقة بأنه لا يصح اسناده وعلي ذلك فإمامة
المرأة للرجال في الفريضة والنافلة غير جائزة شرعا وهذا هو الرأي الذي
ارتضاه جمهور الخلف والسلف وعليه العمل في مختلف البلاد الإسلامية وفي كل
العصور والي يوم الدين.


* أنا موظفة اتقاضي راتباً كبيراً من عملي وكلما تقدم لي شاب يرفضه أبي لأنه يأخذ راتبي فما الحكم في ذلك؟


**امتناع الأباء عن تزويج بناتهم من أجل الاستيلاء علي رواتبهن حرام فإن
كان غير الأب فليس له الحق أن يأخذ من مال موليته شيئا وان كان الأب فله
ان يتملك من مالها مالا يضرها ولا تحتاجه ومع ذلك لا يحل له ان يمنع
تزويجها من أجل هذا لأن هذا خيانة للأمانة.

* ما الحكم في زيادة ثمن السلعة نظير زيادة الأجل؟


** يجوز البيع بثمن كما يجوز بثمن مؤجل كما يجوز ان يكون بعضه معجلا
وبعضه مؤخرا متي كان هناك تراضي بين المتبايعين واذا كان الثمن مؤجلا وزاد
البائع فيه من أجل التأجيل جاز لأن للأجل حصة من الثمن وإلي هذا ذهب جمهور
الفقهاء لعموم الادلة القاضية بجوازه.


* هل يجوز للزوج اعتبار مرتب زوجته حقا له؟


وهل يجوز له التقصير في المصروفات لأن الزوجة لها مرتب؟


** للزوج ذمة مالية مستقلة عن زوجته. وللزوجة كذلك ذمة مالية مستقلة
عن زوجها فليس للزوج الحق ان يطالب زوجته براتبها أو بجزء منه وذلك لان
هذا الراتب من مالها الخاص ولها حرية التصرف فيه وليس للزوج ان يقصر في
المصروفات المنزلية بدعوي ان لزوجته راتبا تنفق منه علي نفسها وذلك لأن
النفقة علي الزوجة حق واجب علي زوجها ولو كانت أغني منه مالا.

* هل يجوز للمرأة ان تقرأ القرآن وهي عارية الرأس؟


** تلاوة المرأة للقرآن وهي مكشوفة الرأس صحيحة مع الكراهية خاصة اذا
كان ذلك داخل منزلها لأن ستر العورة شرط في صحة الصلاة وليست شرطا في صحة
تلاوة القرآن ولكن علينا ان يعلم ان من آداب التلاوة عدم كشف الرأس للمرأة
لأن تلاوة القرآن تشهدها الملائكة الذين يتأذون من رؤية كل ما هو مخالف
للشريعة.


* هل يجوز للرجل المسلم ان يحرم أحد ابنائه من الميراث؟


**لا يجوز للرجل ان يوزع الميراث بين ابنائه وهو علي قيد الحياة لأن
شرط الميراث حياة الوارث وموت المورث. أما إذا أراد ان يقسم بينهم بالعدل
في حالة الحياة فهذا يعد قسمة وليست ميراثا ويجب ان يعدل بين الورثة ولا
يجوز له بأي حال من الأحوال ان يحرم أحد الورثة كما ثبت عن الرسول صلي
الله عليه وسلم "من حرم وارثا حرم الله عليه الجنة"


* ما حكم الدين فيمن يقوم بقضاء مصالح الناس نظير مبلغ مالي أو هدية؟


**لا يجوز أخذ الأجرة نظير قيام المسلم بقضاء مصلحة آخر مثل التوسط
لالحاقه يعمل أو التوسط لانهاء مهمة كما لا يجوز ان يقبل هدية علي ذلك حيث
قال رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم "من شفع لأخيه شفاعة فأهدي له هدية
فقبلها فقد أتي بابا عظيما من أبواب الربا".


* ماذا كان يقول الرسول صلي الله عليه وسلم في ركوعه وسجوده؟


**كان رسول الله صلي الله عليه وسلم اذا ركع قال: "اللهم لك ركعت وبك آمنت ولك اسلمت خشع لك سمعي وبصري ومخي وعظمي وعصبي".


وإذا رفع قال "اللهم ربنا لك الحمد ملء السماوات وملء الأرض وملء ما بينها وملء ما شئت من شيء بعد".


واذا سجد قال "اللهم لك سجدت وبك آمنت ولك اسلمت. سجد وجهي للذي خلقه
وصوره وشق سمعه وبصره تبارك الله أحسن الخالقين ثم آخر ما يقول بين التشهد
والتسليم "اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت وما أسرفت
وما أنت أعلم به مني أنت المقدم وانت المؤخر لا إله الا انت".

* هل الحج أكثر من مرة أفضل ام التصدق ومساعدة المرضي والمحتاجين أفضل؟


**يجيب فضيلة الشيخ ابراهيم محفوظ المسلم له الحق في أداء فريضة الحج
مرة واحدة في العمر وماعدا ذلك فهو فضل ولكن الأفضل ان يتصدق بأمواله أو
يطعم الفقراء ويساعدهم ويعالج المرضي أو مراعاة ذوي الحاجة فهذا أفضل له
من الحج مرة ثانية نظرا لظروفهم وحياتهم الصعبة.


* ما حكم من يعلقون التمائم والحبة الزرقاء خوفا من الحسد ومس الشيطان لهم؟!


** تعليق التمائم والحبة الزرقاء لمنع الحسد والشر نهي عنه الاسلام
تأكيدا لقول رسولنا الكريم صلي الله عليه وسلم فيما رواه الإمام أحمد "من
علق تميمة فلا أتم الله له ومن علق وديعة فلا أودع الله له" وعلي ذلك لا
يجوز لمسلم ان يعلق في عنقه أو في عنق أطفاله شيئا من التمائم أو الحبة
الزرقاء بهدف دفع الحسد لأن هذا دجل وشعوذة وعرف فاسد وأوهام وخرافات.
[/size]

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty رد: فتاوى واراء..

مُساهمة من طرف abdelhamid في الأحد 1 فبراير 2009 - 18:12


*أنا امرأة مات زوجي وترك لي من الأولاد ثمانية أكبرهم 15 عاما وليس عندي من المال ما يكفيهم ولنا قريب ميسور الحال ولا يساعدني في تربية الأولاد فهل الشرع يوجب عليه نفقة هؤلاء الأولاد؟
** يجيب الشيخ محمد عبدالرازق عمر وكيل وزارة الأوقاف بالجيزة: نقول تجب نفقة الحواشي وذوي الأرحام كالأخوة والأخوال والاعمام وأبناء الاخوة والعمات والخالات لقوله تعالي "وآتي ذا القربي حقه" وقوله سبحانه "واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا وبالوالدين إحسانا وبذي القربي" وقوله صلي الله عليه وسلم "يد المعطي العليا وابدأ بمن تعول أمك وأباك وأختك وأخاك أو خالك ثم أدناك فأدناك" رواه النسائي.
وقال رجل يا رسول الله من أبر؟ قال أمك وأباك وأختك وأخاك ومولاك الذي يلي ذلك حق واجب ورحم موصولة" رواه أبو داود والبغوي وابن قانع والطبراني في الكبير والبيهقي فهذه الآيات والاحاديث تدل علي وجوب الانفاق علي القريب العاجز عن الكسب وقال أبوحنيفة ان النفقة تجب لكل ذي رحم محرم كالعم والأخ وابن الأخ والعمة والخالة والخال ولا تجب لغير ذي رحم محرم كابن العم وبنت العم وقالت الحنابلة ان النفقة تجب لكل قريب وارث بفرض أو تعصيب كالأخ الشقيق أو لأب أو لأم والعم وابن العم وقالت الحنفية وجوب نفقة الأقارب ذوي الأرحام ان يكون مستحق النفقة فقيرا عاجزا عن الكسب لصغر أو أنوثة أو مرض أو عمي.
ولابد من تحقيق وصف الحاجة أو الصغر أو الأنوثة أو الزمانة "الكبر" أو العمي فإن كان القريب قادرا علي الكسب فلا نفقة له علي قريب لانه غني بالكسب وهذا القريب إن كان من المذكورين في حديث القرابة التي نصت عليه الاحاديث فنفقة هؤلاء الصغار واجبة عليه شرعا.
* هل تجب الزكاة في كل ما يخرج من الأرض أو هناك أنواع مخصوصة نص الشارع عليها تجب فيها الزكاة ولا تجب في غيرها؟
** يجيب الشيخ محمدي حسن خضر وكيل مديرية أوقاف الجيزة: اختلف الفقهاء فيما يخرج من الأرض من محاصيل فقال أبوحنيفة تجب الزكاة في كل ما أنبتته الأرض لا فرق بين الخضروات وغيرها بشرط ان يقصد بزراعته استغلال الأرض بمعني ان يقوم الإنسان بزراعتها بقصد الانتفاع بغلتها وقال الإمام مالك رحمه الله بوجوب الزكاة في كل ما يبس ويبقي مدة طويلة من غير ان يصيبه الفساد سواء كان مقتاتا وهو ما كان قوتا للناس يصنع منه الخبز كالقمح والشعير أو غير مقتات كالقرطم وهو نوع من الخضروات والسمسم إذا ما زرع بقصد الاستغلال وذهب الشافعي إلي وجوب الزكاة فيما تخرجه الأرض بشرط ان يكون مقتاتا ويدخر ويستثنيته الناس كالقمح وذهب الإمام أحمد إلي وجوب الزكاة في كل ما أخرجه الله من الأرض من الحبوب والثمار مما يبس ويكال ويستنبته الناس كالحنطة والقطنيات والكراوية وبذر الكتان والخيار والسمسم وكذا من الثمار كالتمر والزبيب والمشمش والتين واللوز.
وأخرج بن ماجة والدراقطني عن عمر وبن شعيب عن رسول الله صلي الله عليه وسلم قال "الزكاة في الحنطة والشعير والذرة".
والآن أصبحت تزرع مساحات شاسعة من الفواكه والخضروات وتجني أصحابها من ورائها أموالا كثيرة فنميل إلي رأي الإمام أبوحنيفة وغيره من الفقهاء وهو الأحوط في ان كل ما خرج من الأرض فيه زكاة فإن المال الذي يزكي عنه يبارك الله فيه.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فتاوى واراء.. Empty تعجيل الزكاة- لمساندة فلسطين.. جائز

مُساهمة من طرف abdelhamid في الإثنين 2 فبراير 2009 - 9:39


* زكاة مالي ستكون واجبة
علي بعد شهور. وأرغب بشدة في أن أتمكن من إرسال قيمة الزكاة إلي إخواني
المسلمين في فلسطين فهل يجوز دفع الزكاة لهم؟ وهل يمكن لي تعجيل الزكاة
ودفعها قبل موعدها لهذا الغرض؟


** يجيب فضيلة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء
المسلمين: لا يجوز أن ندع إخواننا الفلسطينيين في بعض الأوقات لا يجدون
طحينا ولا دقيقا علينا أن نمد أيدينا بهذه المعونات نعطيهم من أموالنا
بفريضة الزكاة فهم يستحقونها بأكثر من وجه فهم فقراء ومساكين وجائعون وهم
غارمون عليهم من الديون ما يثقل كاهلهم وهم أبناء سبيل مشردون عن أرضهم
وأموالهم وهم مجاهدون في سبيل الله فكم من مصارف الزكاة تنطبق عليهم.

وقد جاء في البيان الختامي لملتقي علماء المسلمين لنصرة شعب فلسطين ما يؤكد علي ذلك ونصه:


يجب علي المسلمين حيثما كانوا أن يعينوا إخوانهم في فلسطين بشتي أنواع
العون بالمال واللسان والقلم والنفس والعون المالي هو اليوم من أوجب
الواجبات علي المسلمين كافة وعليهم أن يسعوا بكل طاقاتهم أفرادا وجماعات
وشعوبا وحكومات إلي تقديمه لأهلنا في فلسطين من أموال الزكاة ومن أموال
الصدقات من الوصايا بالخيرات العامة ومن جميع الأموال الأخري بل ينبغي أن
يقتطع المسلمون نصيبا من أموالهم الخاصة ومن أقواتهم لتقوية موقف إخوانهم
في فلسطين.

فإنه "ليس منا من بات شبعانا وجاره جائع".


و"المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه".


وعلي المسلمين جميعا أن يسعوا بكل طريق ممكن إلي إيصال جميع صور
المساعدة المالية والمادية إلي إخوانهم في فلسطين ليتجاوزوا أزمتهم
الحالية وينجح مشروعهم البناء في تخفيف معاناة أهلنا في فلسطين وفي تثبيت
حقوقهم الشرعية والتاريخية في وطنهم وقوفا في وجه محاولات الإبادة
والتهجير التي يقترفها العدو الصهيوني بجميع الوسائل وفي كل شبر من أرض
فلسطين.

أما تعجيل الزكاة فقد أجاز الحنفية وغيرهم للمالك أن يعجل زكاته لما
أراد من السنين بدون قيد حتي قالوا: لو كان له ثلاثمائة درهم فدفع منها
مائة درهم عن المائتين زكاة لعشرين سنة مستقبلة جاز لوجود السبب وهو ملك
النصاب النامي بخلاف العشر فلا يجوز تعجيله قبل نبات الزرع وخروج الثمرة
وبالأولي قبل الزراعة أو الغرس لعدم وجود سبب الوجوب.

أما تعجيل الزكاة من أجل المسارعة بدفعها إلي مسلمي فلسطين فيعتبر
واجبا دينيا لمن ملك المال والنصاب خاصة مع توقع أن تتفاقم الأمور شكل
مأساوي مع وجود ترتيبات لا تفي بالحد الأدني من احتياجاتهم الإنسانية ولا
يتصور شرعا الانتظار حتي يتعرضوا للهلاك أو للدفاع عن نفسه هو علي رأس
الضروريات والأولويات بلا قيد أو شرط.

وقد أجازت دار الإفتاء المصرية تعجيل الزكاة عن موعدها حتي تحقق
السبب وهو ملك النصاب وقبل حولان الحول عليها ولاسيما إذا كانت لقضاء حاجة
محتاج إليها ويعتبر هذا تعجيلا للواجب عليه ومسارعة إلي الخير وتحقيقا
لغرض من الأغراض التي شرعت من أجلها الزكاة وهو سد حاجة المحتاج.

ولو سارع كل مسلم لأداء ما فرض الله عليه وأدي ما أوجبه عليه علي
الوجه الأكمل لتغير حال المسلمين ولأصبحوا في حالة أفضل من الحالة التي هم
عليها الآن ولعظم شأنهم ووصلوا إلي مدارج الكمال.

والله أعلم


_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 62
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

صفحة 1 من اصل 34 1, 2, 3 ... 17 ... 34  الصفحة التالية

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى