صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

تعاطي التلاميذ للمخدرات

اذهب الى الأسفل

تعاطي التلاميذ للمخدرات Empty تعاطي التلاميذ للمخدرات

مُساهمة من طرف said في الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 11:59

دعوات لتدخل مواجهة هذه الظاهرة في صلب المناهج التعليمية

التصدي لظاهرة بفضاء بعضالمؤسسات التعليمية، يتطلب مقاربة اجتماعية يجري خلالها التشريح المجهريلهذه الآفة بغية إيجاد الدواء الناجع


الذي بإمكانه إفراز المضادات الحيوية القادرة على إكساب جسم المجتمعالتربوي المناعة اللازمة ضد سموم المخدرات، التي تصيب العقول بالتلف، قبلأن تردي الأجساد جثثا هامدة.

هذا ما أكده مهتمون بقضايا التربيةوالتكوين في حديثهم لـ"المغربية"، وأبرزوا أن ظاهرة التعاطي للمخدرات ببعضمؤسساتنا التعليمية، تعني أن هناك تفككا في المنظومة التربوية، التي تربطالمدرسة بالأسرة، وأن التيار بينهما منقطع، الشيء الذي يسمح لمثل هذهالآفة أن تستشري في ظل مقاومة ضعيفة أو منعدمة، مؤكدين في الحين ذاته، أنتناول التلميذ للمخدرات يعني أن الرقيب الأسري معطل، وأن ثمة مشاكل أكبرساهمت في قطع التواصل.

ويرى مدرسون أنه غالبا ما يكون للتوقفاتالمفاجئة عن الدراسة، وعدم اكتراث الآباء بغياب أبنائهم، وعدم المتابعةالصارمة لأوقات الدراسة، دور في ارتماء التلميذ في غياهب انحرافات خطيرة،منها التدخين والمخدرات، وأضافت مصادرنا أن التلميذ في سن المراهقة، يبحثعن ذاته ويسعى إلى الإعلان عن هويته الجديدة والتأكيد أنه غادر عالمالطفولة في اتجاه عالم الراشدين، ليعلن عن هذا التحول والانتماء بشتىالوسائل، وتحديدا بواسطة التعاطي للتدخين والمخدرات، وما يسهل هذاالاندماج التوقيت المستمر، الذي اعتبره محدثونا يحتل جانبا سلبيا في بروزهذه الظاهرة، لاعتبار التلميذ أمام وجود والديه في العمل، لا يجد بدا فيملء وقت فراغه في التسكع في الشوارع وتجريب ردائل دون أن يعرف مسبقاويلاتها.

وبهذا الخصوص يؤكد العديد من آباء وأولياء التلاميذ ممناستقت "المغربية" آراءهم، أنه إذا كانت الأسرة تتحمل نصيبا وافرا منالمسؤولية في ما تحدثه هذه الآفة من إخلال بتوازن المجتمع، فالمؤسسةالتعليمية تقاسمها ذلك، إذا لم تستطع أن توقف النزيف، وتعيد المياه إلىمجراها الطبيعي.

فطبيعتها التربوية، يفسر محدثونا تفرض عليها أنتتوفر على أسلحة بيداغوجية وديداكتيكية قادرة على تهذيب الجانحين وإصلاحالضالين وتنبيه الغافلين.

المعالجات الموسمية في المؤسساتالتعليمية، تقول فعاليات جمعوية، قد تكون ناصحة ومرشدة لغير المدخنين أكثرمن التلاميذ المدخنين، لأن الدخول إلى عالم الإدمان، يتطلب ليس مجرد أيامدراسية أو أبواب مفتوحة، بل يتطلب ذلك، وقفات مواكبة للسير العاديللتلميذ، يكون من خلالها دخل لجمعيات الآباء والمدرسين والإدارة التربوية،وأضافت المصادر ذاتها أن التدابير الظرفية لم يسبق لها أن أعطت النتائجالمتوخاة، خصوصا في مثل هذه الآفة، التي تجد في عقلية المراهق الفضاءالخصب للاستشراء، فالتلميذ في فترته العمرية هذه، يكون أكثر قابليةللتعاطي الأعمى لمختلف أنواع المحرمات الدخيلة عن السلوك الأسري، بحيثيجنح في هذه المرحلة إلى التجريب والمحاكاة وإظهار قوة شخصيته.

ومامن شك أن مواجهة هذه الظاهرة، يجب أن تكون كذلك، في صلب المناهجالتعليمية، فالتربية على أسسها والتتلمذ عليها، كفيل بزرع المناعة في نفوسالتلاميذ، خصوصا في سن المراهقة الذي تكون فيه نفسية التلميذ مضطربةوسلوكه تطغى عليه الاندفاعية والمغامرة واللامبالاة للعواقب.

إنالتصدي لظاهرة تعاطي التلاميذ للمخدرات، يتطلب استراتيجية تربوية تعتمدعلى سد الفجوات، التي يمكن أن تحصل بين المدرسة والأسرة، عبر تجسير الهوةومتابعة سلوك التلميذ داخل وخارج القسم، وأظن أن جمعيات آباء وأولياءالتلاميذ لها دور كبير في ذلك باعتبارها صلة الوصل، التي يمكن أن تجسدثقافة قرب الأسرة من الفضاء التعليمي، الذي بدوره يجب أن يمتلك جميعالخاصيات التربوية والثقافية، التي تسمح للتلميذ بالعيش في كنف الاستقرارالنفسي، إذ هناك العديد من الفضاءات المحيطة بالمؤسسات التعليمية، تكونبمثابة إغراءات وشحن تؤثر سلبا على سلوك التلميذ، وأذكر هنا مقاهي الشيشةوالفضاءات غير المحروسة التي تسمح بالتسكع والانحلال الأخلاقي.


29.11.2010 إعداد: عبد المجيد صراط | المغربية

said
said
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4523
العمر : 56
Emploi : موظف
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

تعاطي التلاميذ للمخدرات Empty رد: تعاطي التلاميذ للمخدرات

مُساهمة من طرف elbouari_tetouan في الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 16:22

لو كانت جمعية الاباء وأولياء التلاميذ تقوم بمهامها لما وصلنا اليه وذالك بتقوية العلاقة بين المؤسسة والاباء لانها هذه الجميعة يجب ان تؤدي دورها وتكون الوسيط بين هذين المؤسستين ولكن التلاميذ لا يعرفون هذه الجمعية الا بالاسم وخصوصا في الدخول المدرسي عندما يتعلق الامر باداء مصاريف التسجيل والتي تتضمن اداء وصل الجمعية تبلغ قيمته 50 درهم في أغلب المؤسسات وكأن هذه الجمعية تختص فقط بجمع مصاريف التسجيل
elbouari_tetouan
elbouari_tetouan

ذكر عدد الرسائل : 673
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 12/03/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى