صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

شقارة يحتفي بالزاوية الحراقية بأغنية «الحبيبة جرحتيني» سنة 1957

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شقارة يحتفي بالزاوية الحراقية بأغنية «الحبيبة جرحتيني» سنة 1957

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 25 أغسطس 2009 - 22:43

«يا حبيب القلب كول لي واش تتبغيني»، «أنا ديني دين الله»، «الغرام ماعندو دوا».. هو قليل من كثير إبداع الأغنية الشعبية المجسدة في تراث الراحل عبد الصادق اشقارة، هو نفس من المطرب الأصيل الذي أوصل الإيقاعات الشمالية إلى كل القلوب والآذان المغربية والإسبانية.
يتذكر له المغاربة اللحظة التي شدا فيها بالأغنية واللحن الجميلين قائلا:
«الحبيببة جرحتيني، جرحتي لي قلبي... الحبيبة جرحتيني
الطرطاق البارود في عقبة غزاة
عزو علينا الموتا، ما المجروح يداوا
جلاب وقشاب والحالة طالبية
ما خليت حبيبي واخا يجاهدوا فيا»
عن هذه الأغنية، تقول بشرى اشقارة، في تصريح لـ«المساء»: «هذه الأغنية تعد من أولى الأغاني التي برز فيها الراحل عبد الصادق اشقارة، وهي أغنية أرخت للزيارات التي كان يقوم فيها حفيد الزاوية «الحراقية»، رفقة سيدي عرفة، بلقاء المريدين في الجبال في سنة 1957، وكان الكل يتخذ المناسبة فرصة للإنشاد والغناء، كل بحسب انتمائه وميوله الموسيقية، لهذا اهتدى والدي إلى أداء أغنية شعبية على إيقاعات الطقطوقة الجبلية، ومنذ ذلك الوقت لاقت الأغنية صدى طيبا في الساحة الفنية المغربية. ومن ذكريات هذه الأغنية أنها قدمت بمسرح محمد الخامس بحضور السلطان محمد الخامس نفسه، في هذه الأجواء غناها عبد الصادق اشقارة».
وتضيف بشرى اشقارة: «بعد نجاح وانتشار هذه الأغنية، اشتهر عبد الصادق اشقارة وصار اسما متداولا في الساحة الفنية المغربية. وتشكل أغنية «با بنت بلادي» محطة أساسية في مشواره الفني، لأن هذه الأغنية التي تلقب بأغنية «الضفتين» لاقت انتشارا كبيرا، لقيمتها الفنية ولأسباب ظهورها، إذ كان الراحل يحترم الشرفاء العلميين، وشاءت الظروف أن يكون كاتب الأغنية هو عبد الرحمن الشريف العلمي الذي التقاه والدي في مدينة الدار البيضاء، هذا الأخير الذي طلب من الشريف أن يقدم إليه كلاما ليغنيه، وبعد عشر دقائق كانت الأغنية جاهزة، وحينها أرسلها إليه والدي».
ومن طرائف هذه الأغنية -تقول بشرى اشقارة- أن الشريف العلمي حينما تسلمها، جاء إلى تطوان باحثا عن والدي عبد الصادق، وبعد وصوله إلى المدينة اتصل بوالدي وسأله عن رفيقه، فقال الشريف أنا رفقة عائلتي التي يبلغ عدد أفرادها 19 شخصا، فرد عليه والدي بشكل طريف: «زيدني أنا العشرين ونجيو عندك».
ومن الأشياء المميزة لهذه الأغنية، التي لحنها سنة 1979 وخرجت إلى الجمهور سنة 1984، أنه بمجرد خروجها اختار الأستاذ الجامعي بجامعة غرناطة خوسي إيرديا أن تكون جسرا بين الضفتين من خلال «مقامة خوندا» التي تحاول أن تشتغل على التراثين الإسباني والمغربي الأصيلين، وذلك عبر المزج بين إيقاعات الفلامنكو والإيقاعات الشمالية الأصيلة، وهذا ما أعطى الأغنية طابعا مزجيا خاصا وجعلها مطلوبة من لدن المغاربة والإسبان».
وتواصل بشرى اشقارة رحلة النبش في ذكريات الراحل عبد الصادق اشقارة: «مسار والدي يمتد إلى خمسة عقود، غنى فيها القطع العاطفية والوطنية، ومن بينها أغاني «الشعب معاك أسيدنا» و«بيك نفرح وبيك نغني» و«مغربنا في عهده»، كما أهدى المغاربة أجمل الأغاني التي مازالت خالدة، من بينها: «المولوعة»، «أيلا يلالي»، «يا حبيب القلب»، «لما بدا منك القبول»، «الزين الواضح»، «الغرام مانع وصعيب»، «أنا فعارك»، «كان مسافر»، «أمولاتي»، «قولو لحبيبي يجي دابا»، «أو لا يلاه بالصبر ي عباد الله»، «الغرام ماعندو هوا»، «راسي غريب براني»... هذه الأغاني كلها مسجلة في مكتب المؤلفين في فرنسا، لكن العديد من الفنانين المغاربة والعرب لا يحترمون هذا الحقوق ويعمدون إلى استغلال هذه الأغنية دون العودة إلى أصحابها».
وفي تقييمها لمسار الراحل عبد الصادق اشقارة، قالت بشرى بلغة متحسرة: «رغم المسار الفني الطويل لهذا الفنان، فإن الواقع لا يعكس هذه المكانة، ودليل ذلك أن زوجته تتسلم مبلغ 189 درهما بشكل شهري، أليست هذه فضيحة في حق الفنان عبد الصادق اشقارة، أنا أتكفل بزوجته ولا ينقصها أي شيء، لكن من العدل أن نكرمه بشكل يستحقه. وفي هذه اللحظة أستحضر مقولة عبد الرحمن العلمي في والدي بعد وفاته: «هذا الفنان العظيم مشى مسكين ويدو على قلبو».
المساء
عبدالصادق شقارة

_________________
أحمد الله وأشكره

abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4740
العمر : 59
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

السلام عليكم اين تلك الاغاني للراحل شقارة

مُساهمة من طرف عبد الصادق شقارة في الأحد 11 أبريل 2010 - 22:01

اخواني الفنان الاساسي لهدا المنتدى لاتوجد اي اغنية من اغانيه المرحوم عبد الصادق شقارة

عبد الصادق شقارة

ذكر عدد الرسائل : 4
العمر : 35
تاريخ التسجيل : 11/04/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: شقارة يحتفي بالزاوية الحراقية بأغنية «الحبيبة جرحتيني» سنة 1957

مُساهمة من طرف simojm في الأحد 11 أبريل 2010 - 23:05


simojm

ذكر عدد الرسائل : 321
العمر : 60
تاريخ التسجيل : 26/01/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى