صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

«ميعاد» أول كليب مغربي يغنيه بلخياط

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

«ميعاد» أول كليب مغربي يغنيه بلخياط

مُساهمة من طرف abdelhamid في الثلاثاء 15 سبتمبر 2009 - 5:37

بين «القمر الأحمر» و«ميعاد» ذكريات من الإبداع والإمتاع والنفس الشعري
الجميل والإيقاع الذي يحمل بصمة خاصة، بين الأغنيتين الأولى والثانية
يسافر الشاعر الرقيق عبد الرفيع الجواهري بمستمعيه في عوالم جمالية القصيد
وسحره، وينقل الملحن الراحل عبد السلام عامر إحساسه المرهف عبر إيقاعاته
الجاذبة ويمنح المطرب عبد الهادي بلخياط الأغنية ما تستحقه من شحنة وإحساس
عميق.

ذات يوم أنشد الجواهري رائعته «ميعاد» وقال فيها:

«سأظل أرقب وعدها، سأظل، سأظل

ما كانت لتخلف وعدها

أمس التقينا، روحين كنا

تحت الصنوبر، ها هنا

لازلت أذكر أنها

كانت تصفف شعرها

خجلى تحملق حولها

كم كان يغمرني السناء

كالطفل أنظر للدنى تشدو»

عن هذه التجربة، قال الشاعر عبد الرفيع الجواهري في حلقة «ذكريات
عبرت» لعبد الحميد النقراشي على إذاعة طنجة، خصصت لمسار الشاعر: «الإعجاب
بالشعر هو الذي دفعني إلى التعامل مع عبد السلام عامر على مستوى الشعر
الغنائي، فكتبت «ميعاد» التي لم تكن منشورة في أي ملحق ثقافي أو مجلة،
وإنما كانت مكتوبة من أجل الموسيقار عامر».

ولأغنية «ميعاد» ذكريات أخرى يحكي عنها المخرج المخضرم محمد اقصايب
قائلا: «بحكم أن المخرج الراحل حميد بنشريف كان مولعا بالثقافة والفن،
فإنه اهتم بالأغنية وحاول أن يجدد فيها. وقد خاض تجربة الكليب، فكانت
أغنية «ميعاد»، في ظني، أول كليب بالمغرب؛ وصور بعد ذلك كليبا لأغنيتي
«احنا بغينا الخطاب» و«صراحة باغيا فلاح». وقد استفاد الراحل من تجربته
وموهبته وميله إلى أغنيته. هذا الرجل كان فلتة من فلتات التلفزيون، أعتقد
أن كل ما يقوم به حسن الفذ أو حنان الفاضلي كان ثمرة لما قام به حميد
بنشريف. وما يجب التأكيد عليه أن هذا المخرج كان إنسانا منضبطا للغاية، إذ
إنه في أيامه الأخيرة، حضر رغم مرضه ليطلع على سير العمل، وشاهدت فيه
الإصرار على العمل. للأسف أن ذلك اللقاء كان آخر ذكرياتي معه، إذ بعد أن
سمعت أنه مريض وجاء إلى مقر الإذاعة والتلفزة، تعمدت عدم مشاهدته مريضا،
هو رجل مبدع وخلاق، وكان له السبق في العديد من الأعمال».

وفي سياق تألق المخرج حميد بنشريف، اعتبر مخرج «نغموتاي» ومدير قناة
«المغربية» ادريس المريني أنه خاض تجربة غير مسبوقة في العالم العربي من
خلال إنتاجه للأغنية المصورة «راحلة» لمحمد الحياني و«قارئة الفنجان»
للعندليب الأسمر عبد الحليم حافظ رفقة المخرج حميد بنشريف.

من جهة أخرى، قام المخرج الشاب حميد بنشريف بدور كبير في دخول مجموعة
«جيل جيلالة» إلى عالم السينما من خلال تصويره فيلما قصيرا تحت اسم
«صورة»، عرض في مهرجان تونس وفاز بالجائزة الأولى. نجاح هذا العمل
السينمائي سيحمل بنشريف على تصوير فيلم آخر أبطاله أعضاء مجموعة «جيل
جيلالة»، وهو فيلم استعراضي تتحدث قصته عن آمال فرقة ستصطدم أحلامها
بعوائق ستغير مسار حياتها. وهذا العمل كان من إنتاج حسن برادة.

ولإعطاء إشعاع آخر للفرقة، سافر حميد الزوغي وحميد بنشريف إلى بعض
الدول العربية في محاولة لتسويق الفيلم ووضع الترتيبات لجولة تأخذهم إلى
بعض الدول في الشرق الأوسط.

هذا بعض من كثير في تاريخ المخرج المتميز الراحل حميد بنشريف، الذي
ترك في التلفزيون آثارا بارزة ستظل بصمات خالدة، من بينها برنامج «تي
في 3».
المساء



عبد الهادي بلخياط رفقة الشاعر محمد الكزار

_________________
أحمد الله وأشكره

abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4740
العمر : 59
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: «ميعاد» أول كليب مغربي يغنيه بلخياط

مُساهمة من طرف oueldhmed في الثلاثاء 6 أكتوبر 2009 - 9:16

ميعاد
شعر:عبد الرفيع الجوهري
ألحان:عبد السلام عامر
غناء:عبد الهادي بلخياط
للاستماع لها انقر
هـــــــــنــــــــــا

oueldhmed

ذكر عدد الرسائل : 286
العمر : 67
تاريخ التسجيل : 28/02/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى