صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

حسن الخاتمة.. من علامات محبة الله

اذهب الى الأسفل

حسن الخاتمة.. من علامات محبة الله Empty حسن الخاتمة.. من علامات محبة الله

مُساهمة من طرف abdelhamid في الجمعة 17 ديسمبر 2010 - 18:47

كيف تعرف أن الله عز وجل يحبك؟ هل هناك علامات يعرف بها العبد محبة الله؟
إن
الحق سبحانه وتعالي وصف المؤمنين بمحبة الله ومحبة الله عز وجل لهم فقال
تعالي "يحبهم ويحبونه" وهذا هو جبريل عليه السلام نزل علي قلب الحبيب صلي
الله عليه وسلم وقال له: بلغ أبا بكر الصديق ان الله عز وجل راضي عنه
وسله: هل هو راض عن الله؟ فبكي أبوبكر الصديق رضي الله عنه وقال: وكيف لا
أرضي عن الله وقد رضي الله عز وجل عني؟ ولكن مع هذا لا أمن مكر الله ولو
كانت إحدي قدماي في الجنة.
ان من علامة محبة الله عز وجل للعبد
الابتلاء فإذا أحبك الله ابتلاك حيث يقول تعالي: "ولنبلونكم حتي نعلم
المجاهدين منكم والصابرين ونبلو أخباركم" ويقول صلي الله عليه وسلم في
الحديث الصحيح: إذا أحب الله عبداً صب عليه البلاء وسحه عليه سحا فإذا ما
دعا العبد ربه بإخلاص قال جبريل عليه السلام: يارب العالمين إن عبدك فلانا
يدعوك وأنت أعلم به منا فيقول الله عز وجل: دعني يا جبريل فإني أحب أن
اسمع صوت عبدي وهو يدعوني ثم يقول الله عز وجل: يا عبدي إنك ما دعوتني
دعوة من الآن إلا استجبتها لك في الدنيا أو ادخرتها لك عندي في الآخرة أو
دفعت بها عنك من البلاء ما لا تعلمه يا عبدي.
والابتلاء ليس معناه غضب
الله ولكنه يعني امتحان الله واختيار الله فالذهب يبتلي بالنار لكي تتضح
نفاسته وصدق الله العظيم أذ يقول: "ونبلوكم بالشر والخير فتنة وإلينا
ترجعون".
أما العلامة الثانية التي يعرف بها العبد ان الله راض عنه فهي
القبول في الأرض فإذا أحبك الناس فهذا دليل علي محبة الله لك وإذا ابغضك
الناس فهذا دليل علي بغض الله عز وجل حيث يقول صلي الله عليه وسلم في
الحديث الصحيح "إذ أحب الله عز وجل نادي علي جبريل عليه السلام: يا جبريل
إني أحب فلاناً فأحبوه فيحبه أهل السماء ويجعل له القبول في الأرض وإن
الله عز وجل إذا ابغض عبداً نادي في السماء إني ابغض فلاناً فأبغضوه
فيبغضه أهل السماء ولا يجعل له القبول في الأرض.
لكن العلامة الثالثة
التي يعرف العبد ان الله عز وجل بها رضي عنه هي حسن الخاتمة حيث يقول صلي
الله عليه وسلم في الحديث الصحيح "إذا أحب الله عز وجل عبداً عسله فقال
الصحابة: وما معني عسله يا رسول الله؟ فقال صلي الله عليه وسلم: وفقه لعمل
صالح في أخريات حياته فيلقي الله عز وجل وهو راضي عليه عليه".
ومن
العلامات التي يعرف بها العبد رضي الله عز وجل عنه التوفيق للطاعة فإذا
أردت أن تعرف مكانتك عند ربك عز وجل فانظر أين اقامك الله عز وجل ويقول
صلي الله عليه وسلم في الحديث الصحيح: من يرد الله به خيراً يفقهه في
الدين.. فالفقه في الدين علامة محبة من الله.
اللهم إني اسألك حبك وحب من يحبك والطريق الذي يوصلني إلي حبك واسترنا بسترك الجميل الذي سترت به نفسك فلا عين تراك يارب العالمين.

_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 63
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى