صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

صورة اليهودي في السينما المغربية.

اذهب الى الأسفل

صورة اليهودي في السينما المغربية. Empty صورة اليهودي في السينما المغربية.

مُساهمة من طرف abdelhamid في السبت 29 ديسمبر 2007 - 11:20

صورة اليهودي في السينما المغربية.



بداية لابد أن نعرف أن هجرة اليهود إلي إسرائيل بدأت بدعم من
الاستعمار الفرنسي وعلي دفعات.. ولكن بعد حصول المغرب علي استقلاله سنة
1956 منع الملك الراحل هجرة اليهود من المغرب.. إلا أن الهجرة استمرت سرا
حتي عام 1961 حين توفي الملك محمد الخامس وخلفه ابنه الحسن الثاني.. لتبدأ
مرحلة جديدة من هجرة اليهود المغاربة عبر صفقة بين الأمريكيين والفرنسيين
والإسرئيليين من جهة والمغرب من جهة أخري.

درع عسكري


وأوهمت إسرائيل اليهود المغاربة الذين هاجروا إليها بالعيشة الهنيئة..
لكنهم لم يجدوا شيئا مما وعدوا به.. بل استعملتهم إسرائيل درعا عسكريا
واستخدمتهم في الجيش خاصة في حرب يونيو 1967 التي انهزم فيها العرب أمام
إسرائيل.

علي الهامش


وإذا تحدثنا عن اليهودي في السينما المغربية لوجدنا صورته دائما
هامشية.. وكانت تقتصر أكثر علي بعض المهن الهامشية كالعطار والصائغ
والساحر.. حيث لم تقدمهم السينما المغربية بصورة تجعلهم أكثر قربا من
واقعهم.

وداعا أمهات


وقد تناولت السينما المغربية هجرة اليهود إلي إسرائيل من خلال فيلمين
مغربيين وهما وداعا أمهات للمخرج المغربي محمد إسماعيل وفيلم فين ماشي
موشي للمخرج المغربي حسن بن جلون والموضوعات التي تمت مناقشتها في
الفيلمين غير مسبوقة.

اليهود المغاربة


فيلم فين ماشي موشي؟ أو الحانة.. يحكي قصة هجرة الكثير من اليهود
المغاربة إلي إسرائيل في الستينيات وبالتحديد عام ..1963 بعد سنوات قليلة
من استقلال المغرب.. وصور الفيلم أعدادا كبيرة من اليهود يغادرون من منطقة
أبي الجعد في المغرب.. بواسطة سماسرة من أجناس مختلفة مقابل رفض آخرين
هجرة المغرب لانهم يعتقدون انهم أبناء المغرب أبا عن جد.. وحاول المخرج أن
يحكي مسلسل هذه الهجرة ومعاناة الاستقبال الإسرائيلي لهؤلاء اليهود
المغاربة.

سنوات سوداء


أما فيلم وداعا أمهات للمخرج محمد إسماعيل فقد حاول تشخيص وضع اليهود
المغاربة في تلك الفترة المعروفة بالحركة الكبري والسنوات السوداء
للهجرة.. فقد توزع الاحساس بين الرغبة في البقاء بالوطن الأم أو الرحيل
الذي يأخذ صفة الاجتثاث.. وتدور أحداث الفيلم في فترة الستينيات من تاريخ
المغرب من خلال قصة أسرتين.. واحدة مسلمة والأخري يهودية.. كانتا تتمتعان
بحياة هادئة يطبعها التعايش والتفاهم قبل أن تكثف وكالات تهجير اليهود إلي
إسرائيل نشاطاتها عبر دول العالم ومن بينها المغرب.

مؤرخ يهودي


بقي أن نعرف أن هجرة اليهود من المغرب إلي إسرائيل وبحسب المؤرخ
اليهودي إدمون عمران المالح كانت مناورة صهيونية ضد اليهود المغاربة
افقدتهم هويتهم وجذورهم.. وفي العدد القادم نتناول اليهودي في الدراما
المصرية.



_________________
أحمد الله وأشكره
abdelhamid
abdelhamid
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 4742
العمر : 63
Localisation : SUD
تاريخ التسجيل : 01/03/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى