صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

هكذا نحمي أطفالنا من «فيسبوك»

اذهب الى الأسفل

هكذا نحمي أطفالنا من «فيسبوك»   Empty هكذا نحمي أطفالنا من «فيسبوك»

مُساهمة من طرف منصور في الخميس 24 مارس 2011 - 16:27

لم تتمالك جارتي أعصابها حين أخبرتها ابنتها التي لم تتجاوز العاشرة من
عمرها بأنها فتحت حسابا على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، حين زارت
صديقتها قبل أيام.
سألتني كيف تتعامل مع هذه القضية؟ فهي غير راضية على هذا الحساب، وتجهل الطريقة المثلى لمنع ابنتها من التواصل عبر فيسبوك.
رغم
أن قوانين استعمال موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك واضحة، حيث يمنع الذين
تقل أعمارهم عن 13 عاما من التسجيل ،الا أن لا احد يحترم هذه القوانين،
فلصديقتي طفلان احدهما في الثامنة والآخر في التاسعة، وكلاهما فتحا حسابين
على فيسبوك.

لا شك في أن مخاطر هذا الآلة الاجتماعية الافتراضية
كبيرة جدا، خاصة على من تقل أعمارهم عن الثالثة عشرة، لكن الملاحظ هو أن
أعداد مستعملي الفيسبوك من هذه الفئة في تزايد يوما بعد يوم، فيما لا يعبأ
أولياء كثر بالمشاكل التي قد تترتب عن هذه الآلة ولا الأخطار التي قد تنجم
عن الكشف عن الحياة الخاصة عبر الشبكة العنكبوتية.
بمقدورنا أن ننفي
الظاهرة ونمنع أطفالنا لحد ما من الانخراط في هذا العالم، لكنهم سينتهون
الى دخوله اذا ما رغبوا في ذلك، مثلما حصل مع ابنة جارتي، والأفضل اذا أن
يكون الآباء أكثر تفتحا عند التعامل مع هذه القضية بتعليم الاطفال كيفية
استعمال الموقع بطريقة آمنة.

اسمحوا لهم حتى تحموهم

تقول
ميشيل دومي، وهي مختصة في التكنولوجيات الحديثة، بأنها مرتبطة بأبنائها على
الموقع الاجتماعي فيسبوك، وأنها صديقتهم، لكنها لا تدخل معهم في نقاشات
على الانترنت، واذا ما أرادت أن تنصحهم بشيء ما حول طريقة استعمال الموقع،
تنبههم بذلك وجها لوجه.
لقد تبنت جارتي هذا الحل وأصبحت صديقة لابنتها عبر فيسبوك حتى تتمكن من التدخل في حال وقوع أي انحراف.
وتقول دومي ان هذه الطريقة تسمح لنا بالتأثير ايجابا في أطفالنا وتدفعهم شيئا فشيئا إلى استعمال هذا الموقع الاجتماعي بطريقة جيدة.
وتضيف
دومي على الواحد منا أن يسأل نفسه عما إذا كان يأمل في أن يطلع ألفان مثلا
من أعضاء الموقع الاجتماعي فيسبوك على تعليقاته،إذا كانت الإجابة «لا»،
فتأكدوا ان التعليق سينتشر وسيصل إلى مئات الآلاف وان كانت مجموعة أصدقائكم
مغلقة وقليلة العدد، لان احدهم قد ينشره في مكان آخر وهكذا يتضاعف عدد من
يطلعون عليه، والأمر نفسه بالنسبة للصور، لذلك على كل واحد أن يتذكر ان
هناك أناسا سيئين بإمكانهم أن يستغلوا هذه الصور استغلالا سيئا.
على
أطفالكم أن يدركوا أيضا ان موقع فيسبوك أرضية فسيحة للتحرش الذي قد يلجأ
إليه بعض الشواذ، لذلك عليهم أن يقبلوا الأصدقاء الذين يعرفونهم فقط، لان
قبول صديق جديد، يعني مواجهة عدو محتمل في أي وقت ما.
وعلى الآباء أن يراقبوا بين الفترة والأخرى قائمة أصدقاء أطفالهم ويشرحوا لهم كيفية التعامل مع أي أسماء مجهولة.

موقع جديد للأطفال

قامت
شركة ديزني أخيراً بفتح موقع اجتماعي لتواصل الاطفال الذين تقل أعمارهم عن
العاشرة،حتى يتفادى الآباء الأخطار التي قد تنجم عن موقع فيسبوك. الشبكة
تدعى {توغيذر فيل} الشعور مع بعض وتشبه فيسبوك لكنها فضاء طفولي دون
إعلانات.
بإمكان الاطفال الذين ينضمون إلى هذا الموقع أن يلعبوا مع
أصدقائهم الافتراضيين، أو أن يشاهدوا معهم مقاطع فيديو، لكن ليس بإمكانهم
أن يتواصلوا مع أفراد يفوقونهم عمرا مثلما يحدث في فيسبوك.
لا نعرف إن
كانت الفكرة جيدة أم لا لكن يبدو ان غالبية الأمهات يسعين إلى تأخير انضمام
أطفالهم إلى هذه المواقع الاجتماعية ذلك أنها شكل جديد من أشكال الاستقلال
الافتراضي.
ويؤكد مختصون نفسانيون على ضرورة أن يبدأ الاطفال بنسج
علاقات صداقة حقيقية أولا، سواء مع الجيران أو في المدرسة ومع بشر من لحم
ودم، ويجزم البعض منهم بان تعزيز العلاقات الاجتماعية الإنسانية سواء من
خلال حضور الحفلات أو النزهات سيحول دون تفكير الاطفال في موقع فيسبوك.

منقول للفائدة


_________________
N'attends pas que les événements arrivent comme tu le souhaites.
Décide de vouloir ce qui arrive... et tu seras heureux.
Epictète
منصور
منصور
مشرف (ة)
مشرف (ة)

ذكر عدد الرسائل : 1943
العمر : 40
Localisation : loin du bled
تاريخ التسجيل : 07/05/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى