صدى الزواقين Echo de Zouakine
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجو منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا ...اذا لم تكن قد تسجلت بعد نتشرف بدعوتك للتسجيل في المنتدى.

مجلة إسبانية تقدم خريطة جديدة لقصف مناطق الريف بالغازات السامة‏

اذهب الى الأسفل

مجلة إسبانية تقدم خريطة جديدة لقصف مناطق الريف بالغازات السامة‏ Empty مجلة إسبانية تقدم خريطة جديدة لقصف مناطق الريف بالغازات السامة‏

مُساهمة من طرف izarine في الإثنين 1 يونيو 2015 - 5:27

مجلة إسبانية تقدم خريطة جديدة لقصف مناطق الريف بالغازات السامة‏ 26022931520155e3f9

تحت عنوان ” القصف الفاشل في حملات الريف والتحقيق الذي يفند مطالب التعويض” (los fallidos bombardos de espania en las campanas del rif la investigacion que desmonta la exigencia de reparaciones ) نشرت مجلة ” مغامرات التاريخ ” الإسبانية في عددها ما قبل الأخير ملفا حول الحرب التي عرفت ب”حرب الغازات السامة ” التي شنتها كل من إسبانية وفرنسا على منطقة شمال المغرب .



المثير في الملف الذي أثارته مجلة ”مغامرات التاريخ ” الإسبانية أنها قدمت معطيات حول المناطق التي جرى قصفها وإستهدافها والتي لم تقتصر فقط على مدن الحسيمة والناظور كما كان سائدا 4 وإنما شملت أيضا كل من تطوان والشاون .



المجلة أيضا سلطت الضوء من خلال هذا الملف على مسألة وجود أرشيف عسكري سري لم يتم الكشف عنه إلى حد الآن يتضمن معطيات وحقائق حول حرب ”الريف” والقصف الكيماوي كما حاولت المجلة من خلالها طريقة تقديمها للمعطى التاريخي أن تطرح رؤيا مختلفة عن ماهو متعارف عليه بخصوص حرب ”الغازات السامة” إذ تتضمن المعطيات التي أرفقتها بالخريطة إيحاءات بفشل القصف الإسباني لشمال المغرب وهو ما يعبر عنه العنوان بالخط العريض ، بهدف طمس الحقائق والمسلمات التاريخية التي تشهد عليها مخلفات هذه الحرب التي لازال تأثيرها إلى حد الآن بتمظهرات عديدة .



ومن خلال ما قدمته المجلة من معطيات حول الملف يتضح بشكل جلي الغاية والهدف المتمثل في التقليل من القصف الإسباني لشمال المغرب ضدا في جل الدراسات الأكاديمية التي أكدت ضلوع إسبانيا بدعم من ألمانيا وفرنسا في إستعمال الغازات السامة حيث أشارت المجلة أن غياب أهداف واضحة للقصف وإستمرار عمليات الضرب لسنوات وكذاك ضعف الغازات المستعملة كان لها تأثير محدود جغرافيا .



لكن بالرغم من خطاب التقليل هذا ومحاولة جهات معينة إظهار الحقائق التاريخية بصورة مغايرة وإضفاء طابع آخر على ملف ”قصف مناطق الريف بالغازات السامة” إلا أن الملف تضمن معطيات جديدة تؤرخ للمراحل الكرونولوجية لإتخاد قرار القصف حيث أشارت المجلة أن الترخيص للقصف بالغازات السامة تم يوم 7 سيبتمبر 1922 والإنتقال إلى التنفيذ تم يوم 19 سيبتمبر 1922 حيث أشرف الضابط ”إلوي دي ليسييرنا” على عملية ضرب عبر المدافع وبالضبط بمنطقة ” تيزي عزا” جنوب ”أنوال”



كما أشارت المجلة إلى أن الإسبان طوروا مختلف القنابل وزودوها بأنواع من الغازات لتكون قاتلة مابين سنتي 1922 و1924 حيث إستطاعو مواجهة (المسلحين ) بشمال المغرب ليرتفع إيقاع القصف وضرب القبائل شمال المغرب إلى حين إستسلام محمد بن عبد الكريم الخطابي .



وقدمت المجلة خريطة تتضمن المناطق التي تم إستهدافها بالقصف شملت مناطق الريف وكذالك مناطق تطوان والشاون عكس المعطيات السابقة التي كانت تشير إلى إقتصار القصف على مناطق الريف شمال المغرب .

http://hibapress.com/details.php?id=45146
izarine
izarine

ذكر عدد الرسائل : 1855
العمر : 60
Localisation : khémissat
Emploi : travail
تاريخ التسجيل : 03/08/2006

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى